مقالات - ثقافة

بالتوثيق والشهادات الحيّة، فإن دور المرأة الفلسطينية ارتقى وتطوّر على نحو ملحمي، وتاريخي، واقتربت، أو ربما تجاوزت في روحيتها وتضحياتها خنساء المسلمين، حيث لم يعرف التاريخ العربي الإسلامي عملياً سوى خنساء واحدة، في حين عرف التاريخ الفلسطيني المعاصر عشرات الخنساوات اللواتي فقدن فلذات أكبادهن في انتفاضات وهبّات الدفاع عن الوطن والوجود...!

لا ينفك الانسان يسعى إلى التميز، وفي هذا الشأن يقول ميلان كونديرا في روايته ( الخلود): " أنا مجرّد مظهر مبهم يتعذّر الإمساك به ووصفه، في حين أنّ الواقع الوحيد الذي يسهل الامساك به ووصفه هو صورتنا في عيون الآخرين"، وبما أننا نبحث عن ذواتنا في انطباعات الآخرين، فمن هنا كان السعي دائماً لمحاولة خلق ذات مختلفة، متميزة، فريدة لا تشبه ذاتك وذاتها وأي ذات أخرى. الكل يبحث عما ينقصه ليصير متميزاً.

حسام خضر، مناضل سُجن لأكثر من 20 مرّة، قدّم كتابات مهمة ميّزته عن الآخرين.

هذه أيضاً مقاومة!

كثيراً ما نفكر لو نستطيع قتل ما هو مؤذ ٍ وموجع في الحياة ولكن عندما نصل لهذا المرض نتيقن أنه هو الذي يجب أن يقتل قبل كل شيء.

قادمٌ من حيفا

إنّ القصة التالية تستند إلى رواية غسّان كنفاني "عائد إلى حيفا". من غسّان وإليه، "قادمٌ من حيفا".

اختار المخرج الفلسطيني الشاب محمد عيد مسرحية (رحلة حنظلة من الغفلة إلى اليقظة) للكاتب السوري الراحل سعد الله ونوس ليقدمها بنكهة فلسطينية بمشاركة عدد من الجيل المسرحي الفلسطيني الشاب.

إعتبر فتحي الشقاقي الأدب والفن أداتين خطيرتين لتغيير الآراء و التصورات ووسيلة لإحداث الثورة. والقصيدة الحقيقية عنده هي من تقوم بكشف الزيف وفضح الطاغية والرفع من شأن المظلوم والمقموع والمسجون والمضطهد والشهيد.

بخلاف الكثير ممن دوّنوا سيَرهم الذاتية، لم يقدم "تشي" نفسه محوراً لما كتبه طوال السنين التي أعقبت انتصار الثورة الكوبية في العام 1959. فالأنا الموجودة في الكتاب المذكور على سبيل المثال، ليست تلك التي تتحدّث عن نفسها، بل التي تتفاعل مع محيطها حتى يدمج القارىء تلقائياً بين "أنا" الراوي و"أنا" الغير مجتمعين.

تعود إلى حديث الصّحف والمهتمّين بالفن. هي شاغلة الدنيا منذ قرون. "الموناليزا" أو "الجوكوندا" لوحة الفنّان الإيطالي ليوناردو دافنشي 1452_1519. اقترن اسمها باسم الفنّان الذي رسمها، هذا الاقتران أو الزواج الرّوحي، الأبدي، تجاوز الخيارات والبروتوكولات، لنجد هذين الاسمين مُكمّلان لبعضهما.

سلطات الاحتلال الإسرائيلى اعتقلت ما يقارب 15 ألف إمرأة فلسطينية منذ عام 1967، وأن أكبر حملة اعتقالات جرت خلال الانتفاضة الأولى عام 1987، حيث وصل عدد المعتقلات إلى 3000 إمرأة فلسطينية، مقابل 9000 امرأة في الفترة بين العام 2000 ونهاية العام 2009".

عند الحديث عن الفانتازيا هناك العديد من الأسماء التي يتطرق إليها النقاش، مثل تولكين وسي اس لويس وغيرهما، ولكن نادرًا ما يذكر أحد الكاتب العظيم لورد دونساني، الذي يعد بحق الأب الروحي لأدب الفانتازيا الحديثة، وتعد روايته الأشهر "بنت ملك الجن" واحدة من أهم الأعمال في الأدب الإنجليزي على الاطلاق.

مسرحيّة الفنانة الفلسطينية رائدة طه الجديدة "36 شارع عبّاس - حيفا"، التي جرى افتتحتها في بيروت مساء الخميس، تثير الجدل بعزفها للنشيد الإسرائيلي في الدقائق الأولى للعرض

لا بد أن نتوقف عند أهم حدث ثقافي فيما يخص حادثة كربلاء الأليمة وهي الملحمة التاريخية التي قتل فيها حفيد النبي محمد، مسرحية "ثأر الله" أو "الحسين ثائراً شهيداً"، التي لم يتسن عرضها في القاهرة حتى الآن.