5 سنوات في وجه العدوان السعودي- الإماراتي.. كيف صنع اليمنيون التاريخ؟

5 سنوات في وجه العدوان السعودي- الإماراتي.. كيف صنع اليمنيون التاريخ؟

بكل صلف المفردات والعبارات وخشونتها، يشرح المتحدث الأعْرَابي المتوحش بزهوٍ وافتخار أنه دمّر اليمن وشعبه العظيم، وردد مع ولي نعمته ووزير دفاعه بأن المعارك لن تدوم سوى أسابيع.

وداعاً 2019.. 2020 عام نصر وسلام

وداعاً 2019.. 2020 عام نصر وسلام

نعيش معاً لحظات وداع العام الحالي واستقبال العام الجديد بروح من الأمل في السلام العادل الذي انتظره شعبنا العظيم الذي صمد في وجه العدوان الغاشم وسيكون العام الجديد عام نصرٍ وسلام بإذن الله تعالى.

خمس سنوات من العمالة في عدن.. زمن الاحتلال السعودي الإماراتي

عدن في زمن الاحتلال السعودي الإماراتي وعملائه.. خمس سنوات من الخراب!

المؤسّسون الأوائل من الطبقة السياسية الجنوبية، أو من عاش بينهم في جنوب الوطن، رفضوا بالمطلق التدخل العربي والأجنبي في تحديد مسار بوصلة السياسة الداخلية والخارجية لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، وهذا يتناقض كلياً مع ما يحدث اليوم في عدن.

معادلة الدم بالنفط في العدوان السعودي على اليمن. أ/ف/.ب

معادلة الدم بالنفط في العدوان السعودي على اليمن

الشعب اليمني قرر بقيادته العسكرية والسياسية والروحية بعزم لا يلين أن يواصل مشوار إرسال الصواريخ والطائرات المسيرة إلى حقول النفط وشركة أرامكو تحديداً حتى يستجيب حكام آل سعود إلى صوت العقل والحكمة ويعملوا على إيقاف عدوانهم الوحشي على اليمن ويرفعوا الحصار عن شعبه الكريم، هذه هي المعادلة المنطقية التي يجب على العالم أن يفهمها ويقرأها جيداً، والله أعلم منا جميعاً.

متى سيعيد الأشقاء السودانيون أبناءهم أحياء من اليمن الحر؟

متى سيعيد الأشقاء السودانيون أبناءهم أحياء من اليمن الحر؟

ما يهم الشعب اليمني الآن، وبعدما حققت ثورة الشعب السوداني السلمية المراحل المهمة من ذلك التغيير والتحول، ومطلبه هو شيء واحد: متى ستقرر القيادة الجديدة سحب أبناء الشعب السوداني من جبهات القتال ضد الشعب اليمني قاطبة؟

عدن الحزينة

عدن الحزينة في آب 2019 (ما أشبه الليلة بالبارِحة)

لازالت مدينة عدن تكتوي بمسلسل الصَراعات الدموية على السلطة، وهو المسلسل القديم الجديد الذي تأذّى منه أهلنا في هذه المدينة الوادِعة الرابِضة على شاطئ خليج عدن على بحر العرب، الغريب أن السيناريو ذاته يتكرَّر بنفس الأسلوب والطريقة والنتائج وحتى أنواع المُفرَدات المُستخدَمة في تبرير الاقتتال والتمشيط والاعتقالات والسطو على سَكَن (المهزوم) هي ذاتها من دون مُراعاة للفارِق الذهني والزمني الذي مرّ على عدن وأبنائها واللغة المُوظّفة في معركة الكلام بين المُتخاصِمين.

مضمون الورشة هو ترجمة للبرامج الانتخابية للأحزاب الإسرائيلية اليمينية المُتطرِّفة

صفقة القرن وصْمة عار للمُطبّعين من القادة العرب

تابعَ الرأيُ العام العربي والإسلامي وجميع أحرار العالم، الشاب اليهودي الصهيوني/ جاريد كوشنير مُستشار وصَهْر الرئيس الأميركي دونالد ترامب وهو يترأّس حلقة نقاش (سمنار) يتوسّط فيها الحضور في قاعةٍ أنيقةٍ بإحدى فنادق منامة البحرين، ليستعرض بكلماتٍ واثِقةٍ أمام جمهوره المبهور به من أمراء ومسؤولين حكوميين ورجال أعمال من دول مجلس التعاون الخليجي والأردن ومصر والمغرب، ومُمثلين لعددٍ من الدول الأوروبية بمُشاركةٍ فاعِلةٍ من قادة البنك وصندوق النقد الدوليين ، وهما بطبيعة الحال (الأذرع الناعمة للولايات المتحدة الأميركية) وممثّل دولة الاحتلال الصهيوني وإعلامهم وعملائهم الذين حضروا لأول مرة في مُحيطنا العربي بهذا البروز القبيح والمُستهتر.

أرواح ودماء اليمانيين لا تعني شيئا للقادة (العرب والمسلمين) حول العالم !!!

أرواح ودماء اليمانيين لا تعني شيئا للقادة (العرب والمسلمين) حول العالم !!!

تعرض شعبنا اليمني العظيم لعدوان ظالم ووحشي مُنذ صبيحة الـ 26 مارس 2015م من قِبل تحالف دول العدوان (العربي — الإسلامي) قُدر العدد يوم ذاك بـ 17 دوله تقوده المملكة العربية السعودية وشريكتها الإمارات العربية المتحدة ولازال هذا العدوان مستمراً حتى كتابة هذه الأسطر.

يتابع العالم بأسره اليوم واضعاً يده على قلبه من ذلك التحضير المحموم لشنّ معركة عسكرية أميركية ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية

إدارة الرئيس ترامب اليمينية المتطرّفة ستقود العالم إلى الهاوية

أية معركة عسكرية مع الشعب الإيراني اليوم هي عبارة عن محاولة استفزاز وأسر فيل ضخم هائج يتجوّل في متجر أنيق محشو بالبورسلان النقي غالي القيمة والثمن.

المزيد