صدور ترجمة كتاب "الفوهرر: رسائل هتلر ومسوداته"

العديد من الرسائل والمذكرات التي يوردها الكتاب هي من ضمن مجموعة مميزة من رسائل نموذجية محفوظة في الأرشيفات الأميركية.

ترجمة عربية لكتاب "الفوهرر رسائل هتلر ومسوداته"
ترجمة عربية لكتاب "الفوهرر رسائل هتلر ومسوداته"

صدر عن دار الرافدين في بيروت كتاب "الفوهرر رسائل هتلر ومسوداته"، ترجمة وتحرير فاطمة النعيمي.

بالنسبة لشخصية مثيرة للجدل كأدولف هتلر، فالبحث عن تفاصيل تتعلق بشخصيته البالغة التعقيد والغموض أمر مثير وممتع بالوقت ذاته.

أغلب الكتب والمقالات التي تطرقت لهذه الشخصية كانت مقتصرة على تحليل خطبه السياسية والإكتفاء بالتكهنات التي يمكن استنتاجها من اقواله، وردود أفعاله العامة في المواقف والمناسبات المختلفة، بينما في هذا الكتاب نحاول التطرق لنواحٍ أخرى من شخصية الزعيم النازي وذلك من خلال ملاحظاته ومراسلاته الخاصة والرسمية في مواقع وأزمنة مختلفة، مع شخصيات عديدة تربطه معهم علاقات صداقة، عمل أو مصالح خاصة.

العديد من الرسائل والمذكرات التي نوردها هنا هي من ضمن مجموعة مميزة من رسائل نموذجية محفوظة في الأرشيف الفيدرالي، معهد التاريخ المعاصر، مركز التوثيق الأميركي بالإضافة الى المحفوظات الوطنية في واشنطن. في هذه المراسلات تنكشف لدينا جوانب أخرى من شخصية الفوهرر الذي قام، بذريعة تفوق العرق الآري بالمغالاة في تمجيده واعتباره سيد الأعراق، بالكثير من التصفيات العرقية والتمييز ضد غير الألمان.

سنرى أن العديد من الحقائق التي أوردها في كتابه ( كفاحي) والذي كتبه في السجن بعد فشل انقلابه لم تكن أكثر من دعايات تخدم مصالحه الشخصية التي لا تخرج عن نطاق حلمه بإخضاع العالم بالقوة العسكرية، والبطش، وجنون العظمة وتحقيق أحلامه الخاصة مهما كان الثمن الضروري لتحقيقها.