صدور "رسائل الى ميلينا" للكاتب فرانز كافكا

صدر حديثاً عن دار الرافدين للطباعة والنشر والتوزيع في بيروت كتاب "رسائل الى ميلينا" للكاتب فرانز كافكا ، نقله إلى العربية علي سعد، وذلك في 324 صفحة.

صدور "رسائل الى ميلينا" للكاتب فرانز كافكا

وجاء في نبذة عن الكتاب: "في واقع الأمر ما الرسائل إلا تواصل مع الأشباح. ولم يكن هذا التواصل مع شبح المخاطب فقط على الإطلاق، بل إنما يتعدى ذلك ليكون مع شبح الشخص ذاته، والذي يتطور سرّاً داخل الرسالة التي يكتبها ذلك الشخص". هكذا يكشف كافكا في رسائله عن صوت أكثر ذاتية ونقاوة وألماً من أعماله الباقية، إذ لم يكشف في أي من أعماله الأخرى عن نفسه مثلما فعل في رسائله إلى ميلينا والتي بدات كرسائل عمل ثم تطورت إلى رسائل حب. يبدو هنا كافكا متخلياً عن صرامته الفنية وقوانين كتاباته الكابوسية لصالح بث هواجسه الإنسانية العميقة والمؤثرة من خوف وأمل وبعد وقطيعة وحرمان وأحلام. الرسائل هي الطوق الذي استنجد به الكاتب ليعالج صراعاته واضطراب شخصيته الهشة. إنها نشيد عذاب إنساني غير مفلتر يهدر بنشيج الروح المعذبة للحبيبة بعيداً عن صالونات الأدب وصرامة قوانين النقد وأقلام المراجعين. وقد تكون خير نافذة لعشاق الكاتب ممن يحب التعرّف على "كواليس" حياة الكاتب والحديقة الداخلية لتفكيره".