الحلقات

16-01-2018

16-01-2018

عباس خامه يار – كاتب وباحث استراتيجي إيراني

15-01-2018

15-01-2018

15-01-2018

مصطفى حمدان – أمين الهيئة القيادية في حركة الناصرين المستقلين - المرابطون

14-01-2018

بعد خمسة قرون ملامح انتفاضة فلسطينية بوجه بطريركية القدس اليونانية، من هو البطريرك ثيوفيلوس الذي دخل كنيسة المهد تهريباً؟ كيف يتم تسريب أراضي الوقف المسيحي الفلسطيني إلى الإسرائيليين؟ ماذا سيفعل المحتجون وما هو مستقبل الحراك؟

العمل من المنزل

يقال ان عمق كلمة نجاح يكمن في الاصرار، وإن اي مشروع ناجح يبدأ بفكرة يليها الاصرار والعمل والتخطيط والتنفيذ ثم الاثمار. يسرنا في هذه الرحلة ان نتناولَ ظاهرةَ المشاريع الصغيرة المثمرة التي تعتمد اعتمادا رئيسيا على الافراد ومواهبِهم وابتكاراتِهم وادواتهم مستثمرين الظروف المحيطةَ المتوفرة فالمنازل مَقارُ لمعظم الاعمال والاشغال ومنابر الشبكة العنكبوتية ارضية لتسويقها او بيعها.

إتفاقات تجارية واستثمارية ضخمة نتجت من زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى الصين. الطابع الاقتصادي غلب على هذه الزيارة ما دفع البعض إلى القول إن الرئيس الفرنسي، بدوره ينتهج سياسة "التوجه شرقاً". ما الدور الذي يمكن لفرنسا أن تلعبه لإعادة التوازن للعلاقات الأوروبية – الصينية؟ ما ردة الفعل المحتملة من جانب الولايات المتحدة؟ وهل تبقى ألمانيا منهمكة بمشاكلها الداخلية وتترك لفرنسا قيادة الانفتاح على الصين؟

في أعقاب إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، برزت تساؤلات عدة حول الوصاية الهاشمية على مقدسات المدينة، وما إذا كان الأردن قادراً بالفعل على القيام بدورٍ ما تجاه هذه المقدسات في المرحلة المقبلة. يقول نواب أردنيون إن أي محاولة لخطف وصاية المملكة هي ناشزة وخارج السياق، وذلك رداً على ما حكي عن دور سعودي بالتغلغل في القدس من خلال شراء عقارات في البلدة القديمة. صحيحٌ أن الموقف الأردني سواء الشعبي منه والرسمي استنكر إعلان ترامب بخصوص القدس وقد تحركت الديبوماسية الأردنية على أعلى مستوياتها واتُخذت بالفعل بعض الإجراءات منها إعادة دراسة انتهاكات إسرائيل للاتفاقيات الموقعة معها، لكنّ ذلك لم يغيّر في الواقع شيئاً. لا حكومة نتنياهو أعارت اهتماماً للموضوع، ولا إدارة ترامب أبدت أي نية للتراجع. سبق للبرلمان الأردني أن صوت على طرد السفير الإسرائيلي من عمان واستدعاء السفير الأردني من تل أبيب على خلفية حادثة مقتل أحد القضاة الأردنيين، لكنّ الحكومة لم تنفّذ القرار. ما نفع الغضب والاستنكار إذاً؟ ما أبرز التحديات التي يواجهها الأردن في المرحلة المقبلة؟ ما خطورة صفقة القرن على عمان؟ كيف يتعاطى الأردن مع ما يجري في المنطقة وكيف يتأثر أو يؤثر في أزماتها؟ هل هو مقيد نتيجة تحالفاته مع الغرب كما يرى البعض؟ هل يشعر الأردنيون أنهم خسروا حلفاءهم التقليديين؟ وأي ضغوط تمارَس عليه؟ وممن؟ وماذا عن التحديات امام المملكة لا سيما الامنية والاقتصادية منها؟

أثار حزب العدالة و التنمية التركي جدلا واسعا في الأوساط الإسلامية و العربية التي تناقضت و تضاربت أراؤها بشأن هذا الحزب الذي أمسك بالقرار التركي بعد الانقلاب الابيض الذي قاده رجب طيب أردوغان على نجم الدين أربكان رئيس حزب الفضيلة ورئيس الوزراء.