تموز الحكاية

برنامج يوثّق لعدوان تموز ٢٠٠٦. تقديم غسان بن جدو، وإنتاج نيكول كاماتو وزاهر العريضي، وإخراج طوني عون. إعداد وإنتاج التقارير: نانو ميديا، علي شهاب، حسن عبد الساتر.

20-07-2013

غسان بن جدو: مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم، اليوم كان الخميس 20 تموز 2006، كنا تحدثنا يوم أمس عن أنه كان أقوى وأشرس عملية عسكرية تقريبا قامت بها إسرائيل منذ بداية الحرب ومنذ بداية العدوان. كنت ختمت الحلقة بالقول إن الحاج حسين خليل إلتقى ثانية في مساء ذلك اليوم بالرئيس نبيه بري وحدثه عن صمود المقاومة وكانت رسالة من السيد حسن نصر الله حتى يؤكد للرئيس بري أن المقاومة متماسكة والقوات متقدمة وراسخة ولن تتزحزح. وكان معروفا فقط في مارون الراس لأن المعارك لاتزال مستمرة وإن اعلن عن استشهاد شخصين لكن ايضا أبلغه بما كان في عيتا الشعب والذي يعرف عيتا الشعب بالنسبة للبنانيين والعرب أعتقد أنهم باتوا يعرفونها قرية صغيرة على الحدود وكان يفترض بأن القوات الإسرائيلية تدخلها في دقائق معدودة واذا طال الأمد في ساعات وإذا بها بعد تسعة أيام صامدة ولكن أيضا في النسق الأول. أخبره الحاج حسين خليل أن السيد حسن نصر الله سوف يطل قريبا من دون أن يفصل القول وأعتقد أن الحاج حسين خليل لم يكن يعلم وقتها طبيعة الإطلالة وإن كان متوقعا انها إطلالة متلفزة كنت حدثتكم قبل أيام وكنت أشرت الى تلك الإطلالة في اليوم الخامس للسيد حسن نصر الله وقلت ونقلت عن الجميع أنها من حيث الصورة والنوعية لم تكن جيدة كانت من حيث المضمون جيدة طبيعية، لكن من حيث التصوير لم تكن بالقدر المأمول به، بالإضافة الى أن الإسرائيليين ركزوا عليها كثيرا وقالوا إن السيد حسن نصر الله لم يكن مرتب لحيته فحللوا وقالوا إن الرجل وكأنه طورابورا وضعه سيئ، وقاموا بعملية إحباط شديدة ولا أخفيكم انا وغيري من الاصدقاء الذين ايضا وجهوا رسالة الى قيادة الحزب نتمنى في المرة المقبلة أن تتم الإطلالة بشكل أجود واذا تمت أن تكون في مقابلة صحافية هذا سيكون أكثر جودة وهذا ما تم في هذا اليوم قبل ذلك نشاهد البيانات العسكرية.

البيانات العسكرية
العشرون من تموز 2006، الطائرات الاسرائيلية تغير على معتقل الخيام فتدمره بالكامل لتمحو أثار عمليات التعذيب والاعتقال طوال سنوات إحتلال جنوب لبنان. في بلدة عيناتا استشهد سبعة مدنيين في غارة اسرائيلية على منزل في حين تجدد القصف على بلدة صريفا التي كانت تنتشل جثث شهدائها الذين سقطوا في اليوم السابق من تحت الانقاض، ودكت المدفعية الإسرائيلية بالقذائف الانشطارية والفسفورية قرى بيت ياحون وعيتا الجبل والسلطانية وبرعشيت ومجدل سلم.


في الضاحية الجنوبية تركزت الغارات على حارة حريك وبئر العبد والرويس، كثافة حركة الطيران الاسرائيلي أدت الى العديد من الحوادث فقتل طيار اسرائيلي جراء تصادم مروحيتين عسكريتين من طراز آباتشي كانتا تستعدان لإجتياز الحدود مع لبنان.


في اليوم التاسع للعدوان أجلى عناصر من مشاة البحرية الأميركية المارينز الآلاف من الرعايا الأميركيين على زورق إنزال تابع لسفية نقل جنود من مرفأ ضبية، كذلك تم إجلاء نحو 500 شخص من الرعايا الفرنسيين من صور الى قبرص.


حزب الله تصدى لقوة إسرائيلية من قوة النخبة إيغوز عند تخوم بلدة مارون الراس حيث دارت إشتباكات عنيفة من منزل لآخر ما اضطر القوة الإسرائيلية الى الاستنجاد بسلاح المدرعات الذي سرعان ما وقع ايضا في فخ الصواريخ المضادة للدروع، بعد المواجهة اعترف الجيش الإسرائيلي بمقتل خمسة من جنوده وإصابة خمسة آخرين. وفي بيان أصدره أعلن حزب الله أنه تصدى لقوة إسرائيلية حاولت التقدم على مثلث زرعيت – مروحين – راميا فأصاب دبابة ميركافا وأوقع قتلى وجرحى في صفوف القوة المتقدمة.


وفي سياق قصفه المتواصل للمستوطنات استهدف حزب الله مدينة حيفا وقصف بصواريخ الكاتيوشا مستوطنات صفد وكرمائيل وطبريا.


غسان بن جدو: في ذلك اليوم سادتي المشاهدين، كنت عند وزير الدفاع السيد الياس المر، كان وزير الدفاع قد صرح قبل يومين، بأن الجيش اللبناني مستعد للدخول في المعركة والدفاع عن لبنان ولقيت تصريحاته آنذاك ايجابية وصدى طيباً لاسيما وأن الإسرائيليين تعرضوا للجيش اللبناني واستشهد عدد من الجنود والضباط. في ذلك اليوم كنت معه في منزله بالرابية والحقيقة كنت يوميا أقدم حيث كنت أعمل برنامجا يوميا على الهواء مباشرة إلا في ذلك اليوم كان اللقاء مسجلا لأنه ببساطة الموعد الذي حددنا مع الوزير الياس المر كان يفترض ان يكون مسجلا، وعندما التقيت الوزير الياس المر تحدثنا طويلا في بعض المسائل وسألني أين تعتقد أنه موجود السيد حسن نصر الله قلت الله أعلم، وقلت لكن أعتقد أكيد في مكان بعيد، قال أليس في الضاحية قلت لست أدري ولكن لا أعتقد ذلك يفترض ان يكون في مكان غير الضاحية لأنها كانت تقصف بشكل كبير ومدمر، قال السيد الياس المر انه ربما يعتقد أنه بالضاحية وهناك ايضا خوف أن حزب الله يشعر بخوف من هجمة برية شرسة عليه، والحقيقة أن العمليات البرية العسكرية قد بدأت قبل يومين وكما قلنا أول من أمس إنها بدأت بمستوى غير موسع، فأجبت بحسب المعطيات المتوفرة كلا، الإسرائيليون بدأوا بعمليات عمى البصيرة بنك المعلومات إنتهى، وأصبحت الطائرات الإسرائيلية تقصف وتدمر يمنة ويسرة كل ما موجود أمامها وطائرات الاستطلاع حتى لو يكون السلم هي تعتبره صاروخاً ويضرب والمعطيات تفيد أنه بالعكس. إذا حصل هجوم بري إسرائيل سوف تتكبد خسارة كبرى.

عدت الى العمل بشكل طبيعي وفي الوقت الذي يفترض ان تبث فيه تلك المقابلة أتى الدكتور حسين رحال نوجه له كل الخير، كان مسؤول العلاقات الإعلامية وقتها وكان يقوم بدور كبير، أتى الى المكتب قال ربما نذهب سوية والحقيقة لست أدري أن كان على علم أنني سوف أجري مقابلة مع السيد حسن نصر الله وانا خارج من المكتب لكن حدثي قال لي أنه لا، اذا هناك لقاء مع شخصية هامة وأن تكون بتلك الطريقة لا يمكن إلا أن تكون مع السيد حسن نصر الله أو معه، وانا خارج من المكتب ابلغت الزملاء خاصة الزميل طوني عون قلت له حضروا سندويشات وأنا عادة لا اتناول الغداء فقلت لهم عشر دقائق ونعود، خرجنا وبالحقيقة كانت انا من الذين تشرفوا بلقاء السيد حسن نصر الله كصحافي وليس كشخص اخر لمرات عديدة، دائما عملية الذهاب محاطة بسرية وايضا بتعقيدات كبرى وجمة، إلا في ذلك اليوم رغم أنه في ذلك كان يوماً استثنائياً كانت حرب مدمرة وطائرات استطلاع تراقب الجميع الا في ذلك اليوم اسهل رحلة على الاطلاق حتى وصلت الى السيد حسن نصر الله طبعا امام المكتب وجدت سيارة أخرى دكتور حسين رحال ذهب الى مكان آخر، وجدت سيارة اخذوني الى مكان لم يكن بعيدا، اخذتني سيارة اخرى لبست قبعة ونظارات شمسية ليست من عندي نظارات شمسية فقط للتموية وكان مجرد مسرحية لنفسي على الأقل وكأنني متنكر وذهبت الى المكان حتى الذي كان يقلني لم يكن على علم أنني ذاهب الى السيد حسن نصر الله، بعدها كانت هناك مرحلة اخرى واخذت الى المكان الذي يفترض أن التقي فيه السيد حسن نصرالله.


العام الماضي هو نفسه سماحة السيد كشف أن تلك المقابلة كانت في ضاحية بيروت الجنوبية، وزدت عليه وقلت له كانت في الطابق السادس، في الحقيقة نعم كانت في ضاحية بيروت الجنوبية وكانت في الطابق السادس وكانت في حي يفخر أهله أن سماحة السيد وجد فيه في ذلك الوقت لست أدري إن كان كل الوقت لكن في ذلك اليوم وهو حي ماضي، في الطابق السادس اقول أيضا لأصحاب تلك البناية واؤكد لأهل تلك البناية أنها لم تصب بأذى كل الحرب تعلمون جيدا أهالي حي ماضي وأهالي الضاحية تعلمون بأن حي ماضي قصف مرات تقريبا يوميا سبحان الله وأتحدث عام 2013 تأكدت بعد الحرب أن تلك البناية لم تصب على الاطلاق، يستطيع أهل تلك البناية التي كانت فيها تلك المقابلة أن يتأكدوا بأنها لم تصب، كان في حي ماضي والطابق السادس وكان أمرا طبيعيا بشكل كبير في ذلك الوقت اكتشفت شخصا نجل قائد كبير في حزب الله والمقاومة بعد أن نتحدث الحراك السياسي الذي كان موجودا سوف أحدثكم عن نجل هذا القائد الكبير وأيضا عن أنجال القادة في المقاومة لأن كثراً ربما لا يعلمون بأن عددا من أنجال وأبناء قادة كبار في حزب الله سواء في المقاومة العسكرية او السياسيين كانوا في آتون الحرب تابعوا معنا من فضلكم.


الحراك السياسي
استمرت التغطية الدولية للعدوان على لبنان فعلى وقع تهديد وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيرتس في هذا اليوم بإجتياح لبنان براً. رفض جون بولتون المندوب الاميركي في الأمم المتحدة وقف إطلاق النار وهو اصر على إحداث تغيير في الشرق الاوسط، اما ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز فقد رأى بعد لقائه الرئيس جاك شيراك أن الحل الأمثل لهذه القضية هو في نشر قوة دولية على الحدود اللبنانية – الإسرائيلية ودعا الى إعتماد سياسة حكيمة توقف العدوان على لبنان.


فكرة ارسال قوة دولية الى لبنان، تبناها رئيس تيار المستقبل النائب سعد الحريري فبحثها في روما مع رئيس الوزراء الايطالي رومانو برودي ووزير الخارجية ماسيمو داليما، وطالب بتسوية نهائية في لبنان تمنع الاخرين من التدخل في شؤونه الداخلية، وتنهي النزاع مع اسرائيل.


وفيما استغرب رئيس الحكومة السابق سليم الحص الموقف السعودي، رد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله على تهديد وزير الدفاع الاسرائيلي عبر قناة الجزيرة في لقاء خاص مع الإعلامي غسان بن جدو، مكررا موقفه الحازم من قضية الأسيرين.


السيد حسن نصر الله: أنا قلت لو جاء الكون كله لن يستطيع أن يستعيد الجنديين الإسرائيليين الا بتفاوض غير مباشر وتبادل الاسرى.


محليا رأى النائب أسامة سعد أن من يستحق الحصار اليوم قبل الغد هو الذي سهّل العدوان وتواطأ معه، وغطى العدوان ولا يزال، كذلك أبدى السفير الايراني في لبنان محمد رضا شيباني استعداد بلاده لمساعدة الحكومة والشعب اللبناني بعد لقائه رئيس الحكومة فؤاد السنيورة في السراي الحكومي.


دوليا اتهم الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز إسرائيل بإرتكاب عمليات إبادة جماعية في لبنان والاراضي الفلسطينية، أما الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان فاقترح في خطاب له امام مجلس الأمن عقد مؤتمر دولي حول لبنان وتسليم الجنديين الأسيرين الى الحكومة اللبنانية ووقفا فوريا لإطلاق النار.


بطريرك إنطاكيا وسائر المشرق والاسكندرية واورشليم للروم الكاثوليك غريغوريوس لحام وجه رسالة الى القادة العرب دعاهم فيها الى مساعدة لبنان لقطع الطريق على أي مؤامرة لتمزيقه وحثهم على وضع خطة لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.


غسان بن جدو: اذاً وصلت الى تلك الشقة والحقيقة كما أخبرتكم قبل حين عندما خرجت من المكتب طلبت من الاخوان وخاصة طوني عون قلت لهم حضروا لي سندويشاً. عشر دقائق فقط، طبعا انتظروا حوالى ست ساعات. عندما دخلت الى هناك في تلك الشقة ثلاثة أشخاص فقط عندما علمت الوقت أدركت ان مقامي سوف يطول بعض الشيء لأنني كنت أعلم ان السيد حسن نصر الله يصوم في ذلك الوقت وقدرت بانه لايمكن أن يأتي إلا بعد المغرب، وأنا كنت من دون ساعة ولا شيء ولا ورقة ولا قلم، قلت للأخ من فضلك هل هناك قلم وأوراق قال لا شيء عندك؟ قلت لا شيء على الإطلاق الحمد لله وجدنا قلماً لكن لم نجد أوراقاً لنكتب عليها عدا بعض القصاصات المتناثرة هنا وهناك، اوراق صغيرة وأكبر قليلا، واخذتها وبدأت بالكتابة وطلبت منه ايضا أن يأتيني اذا لم يكن لديه مانع هو للأمانة قال تريد أن تأكل، قلت ليست مشكلة بعدها أتوا لي بأيضا بسندويش وأمر لا أحبه شيش طاووق لأن فيه الكثير من الثوم، عادة لا آكله لكنهم أتوا به ذلك اليوم، أقص هذه القصة وهي مسألة ذاتية لكن إستسمحتكم من اليوم الاول في بعض الاحيان قد تكون أمور شخصية ليست متعلقة بي بل ببعض الظروف، أي صحافي يعتقد أن الراي العام خصوصا محبي المقاومة ينتظرون حديثا في التفاصيل وفي ما حصل، لم يكن بسيطا أن الرجل المطلوب رقم واحد في العالم في ذلك الوقت ليطل بشكل أيا كان أي انسان غريب، انا غريب، صحافي، أن يأتي الرجل المطلوب رقم واحد في العالم في ذلك الوقت ليلتقي شخصاً غريباً قد يكون نفسه مراقبا ومرصودا قد تكون كل الامور متاحة، لكن كان فيه من الشجاعة والجرأة الكبيرة. بعدئذ أتى مسؤول او أحد كبار مسؤولي الحماية للسيد حسن نصر الله رجل دافئ معروف هادئ، كلما تراه تشعر بالدفء والهدوء لكن ايضا كان مبعث إطمئنان رغم القصف والدمار والحرب وقسوة ما يحدث ايضا دخل هذا الاخ بكل هدوء وبالبسمة المعروفة لديه قال لي يا فلان، أرجوك تعرف الأوضاع بالحد الاقصى نصف ساعة، قلت له لابأس بطبيعة الحال.


بعدئذ دخل سماحة السيد حسن نصر الله كانت لحظات بلا شك مؤثرة بشكل كبير، انا لا أخفيكم أنه كان هناك عناق حار جدا وهذا كان أمراً طبيعياً أتحدث الآن لأول مرة بهذه الطريقة يفترض ان الصحافي يتحدث فقط عن المقابلة، الان نتحدث بأريحية الصحافي هو الذي شاهدتموه على الشاشة وقتها ويتحدث بكل الأسئلة التي يمكن ان تخطر على بال كل الاطراف من خصوم حزب الله والمقاومة لكن على المستوى الشخصي كان هناك عناق حار جدا لكنني أيضا لم أطل الحديث مع السيد لأنه طالما طلب مني نصف ساعة لم أكن أهدر الوقت كثيرا، طلبت من سماحة السيد وقلت له وقتها في نصف ساعة يزعجك كنت اتوقع أنها طويلة ربما يطلب أقل، قال يا أخ غسان خذ راحتك، انا بصراحة تعرفون السيد نصر الله رجل مهذب ومؤدب الى اقصى حد، وكل شخص يلتقيه دائما يشعر بانه يحترمه وحتى يذكره بالقابه، فخامة الرئيس، دولة الرئيس، معالي الوزير، سعادة النائب واذا شخص من أمثالي أستاذ فلان عندما يقول لي السيد حسن أخ غسان وقالها أكثر من مرة كانت الجلسة حميمية مختلفة تماما عن الجلسات الرسمية ودخلنا في الحوار وسوف أحدثكم عن لقطة ما قبل الحوار كانت ايضا لافتة ومهمة.


أثمان الخيبة
فجر اليوم التاسع للحرب، تسللت كتيبة الإستطلاع النخبوية التابعة للواء المظليين في الجيش الإسرائيلي الى بلدة مارون الراس، الساعة العاشرة صباحا وردت الى قيادة الفرقة 91 في برانيت انباء عن تورط خطير وقعت فيه الكتيبة. قوة خاصة حوصرت داخل منزل وهي تتعرض لنيران دقيقة من حزب الله عن مسافة قصيرة، تدخلت دباباتان لإنقاذ الموقف ما إن اقتربتا حتى اصيبتا بقذائف مضادة للدروع من طراز بي 29 عن مسافة أقل من 500 متر، كان الخوف الكبير لدى القيادة هو وقوع أحد الجنود في الأسر، سارع العميد غيل هيرش على الفور الى الإتصال بقائد وحدة إيغوز مردخاي كاهانا وأمره بإعداد قوته التي خبرت المواجهة مع حزب الله قبل الإنسحاب عام 2000 لمهمة إنقاذ في مارون الراس في اسرع وقت ممكن.


تردد قائد إيغوز في البداية متسائلا وهل سوف ندخل في وضح النهار، لكن لما كانت تورط المظليين لا يحتمل أي تأخير لم يناسب قائد وحدة ايغوز الظهور كمخالف للأوامر، فانطلق في ثلاث سرايا مجهزة بافضل الوسائل القتالية لدى الجيش الإسرائيلي وما إن وصل الى المنحدرات القريبة لأعلى مرتفع في البلدة حتى فتحت أبواب جهنم عليهم.


وجه عناصر من المشاة في حزب الله صاروخا مضادا للدروع على أفراد السرية الثالثة فقتل على الفور قائد السرية وإثنان من عناصرها، حاول أحد الجنود الاقتراب من الجثث فأصيب بصاروخ ثان ولم يبق منه أثر. في هذه الاثناء وبينما كانت السرية الثانية من الوحدة تحاول الوصول الى مكان محاصرة جنود المظليين فتحت عليها النيران من مسافة قريبة فقتل أحد الجنود وأصيب عدد آخر، في الوقت نفسه كانت قذائف الهاون من عيار 120 ملم تنهال على جنود وحدة إيغوز.


وصلت الأخبار لقيادة الاركان فصدرت الأوامر لقائد المنطقة الشمالية ببذل جهده لمنع وقوع أي كارثة وطلب من سلاح الجو تسخير كل إمكاناته وشن غارات جوية عنيفه على التلال المشرفة على بلدة مارون الراس لإنقاذ من تبقى من الجنود بعد أن قتل خمسة وفقد السادس.


استمرت المواجهات لأكثر من 12 ساعة وأمتدت لساعات الليل فلجأ المقاومون الى إنارة سماء منطقة الإشتباكات بقذائف الهاون لضرب القوات الإسرائيلية التي حاولت الاستفادة من هبوط الظلام لتكثف عمليات بحثها عن جثة الجندي المفقود.


المعركة الضارية لم تسمح لموردخاي كاهانا قائد وحدة إيغوز بتبادل كلمة واحدة مع آلوني قائد كتيبة استطلاع المظليين مع أن المسافة بينهما لم تتجاوز عشرات الامتار، في نهاية المعركة خرجت كتيبة المظليين منهكة وعاد جنود وحدة إيغوز بعد أن عثروا على جثة الجندي المفقود الى وحدتهم داخل إسرائيل.


في لقاء صحافي معهم، قال جنود الوحدة إنه عندما تنتهي الحرب سيكون امامهم مهمة واحدة الهجوم على مقر قيادة الفرقة العسكرية الإسرائيلية في برانيت التي أرسلتهم في مهمة إنتحارية.


غسان بن جدو: نكبة إيغوز في الحقيقة وهي نخبة النخب في الجيش الاسرائيلي تستحق حديثا طويلا لكن نتركه ليوم الغد. قال لي السيد حسن نصر الله، أخ غسان خذ راحتك واستمر اللقاء ساعة ونصف الساعة قبل أن يدخل السيد نصر الى الغرفة التي كنا نصور فيها، كان هناك مصور واحد بكاميراتين وطلبت من الأخ المصور قلت له ركز الكاميرا ثابتة كل الوقت على السيد أما انا ليس المهم، المهم هو كيف يتحدث، السيد فعلا كان وجهه بشوشا ومطمئنا ومريحا بشكل كبير،

وكان هندامه آخر طراز وعلمت لاحقا قبل أن يدخل الى تلك الغرفة طلب من نجل هذا القائد العسكري الكبير في المقاومة وحزب الله، قال له أريد أن أدخل الحمام دخل معه نجل هذا القائد وكان يريد ان يتفقد ذلك المكان إكتشف ان هناك شباكاً مكسوراً ماذا فعل هذا الاخ وقف وحمى بصدره ذلك الشباك بمعنى آخر، حتى وإن كان السيد حسن نصر الله موجود ما حمى بصدره وجسده وكل ما فيه حتى لايمكن ان تدخل ليس قنبلة أو رصاصة بل حتى شظية، سماحة السيد قال له يا آخي ماذا تفعل قال له زجاج مكسور قال نذهب الى هناك.


كان اللقاء وبعد اللقاء كان بكل صراحة أجمل عناق في حياتي مع السيد حسن نصر الله ببساطة تامة لم نكن نعلم هل يمكن أن نلتقي ثانية ؟ هل يمكن أن نشاهد هذا الرجل الذي كان مطلوبا رقم واحد. أربعون طائرة أتت من اجل اغتياله وتدمير المكان الذي يفترض أنه كان فيه، ما كنا، نعرف كم ستطول الحرب وما كنا نعرف هل نلتقي هذا القائد الكبير ؟ قائد المقاومة وقتها، كانت لحظة من أكثر اللحظات تاريخية في حياتنا وآنذاك السيد نصر الله قبل أن أغادر قال لي كلمتين، كلمة لشخصي وكلمة ثانية لأمير قطر.


أما عن شخصي ربما ليست مفيدة كثيراً، قال السيد حسن نصر الله نحن نصف المعركة وأنت نصف المعركة، وكانت ربما من أكثر اللحظات تاثيرا تحمل الإعلامي مسؤولية كبرى، لكن وجه رسالة الى أمير قطر ربما نتحدث عنها في يوم غد. غادرنا ذلك المكان ومن حي ماضي مباشرة الى المكتب الذي كان موجودا في منطقة القنطاري لم تأخذ معنا تقريبا 12 دقيقة ووصلت قبل النشرة الرئيسية في القناة وكنت حريصا أن نضع مباشرة ولو صورة ولو دقيقة حتى نؤكد أن السيد حسن نصر الله كان على قيد الحياة وكان وضعه سليما، متميزا، هادئا، مطمئنا على عكس ما كانت تقول آلة الدعاية الإسرائيلية وعلى عكس ما كان يتصور أولمرت ورئيس الاركان وعلى عكس ما كان يتصور بعض العرب كان وضعه جيدا خصوصا لقطة جريئة وشجاعة من قبله وقلت وقتها أنا وصلت فقط قبل ربع ساعة كان هدفي من القول وصلت قبل ربع ساعة حتى اؤكد للمشاهدين والإسرائيليين أن هذه اللقطات حديثة هناك من فهم ان المسافة أخذت معي ربع ساعة حتى الرئيس لحود إتصل بي قال يا أخ غسان ربما ربع ساعة أخذت معك المسافة قلت ليست كذلك كان المقصود وصلت فقط قبل ربع ساعة في يوم الغد كل الناس تتصور أين يمكن أن يكون السيد حسن نصر الله هناك من تصور في البقاع، في بعلبك حتى في سوريا كانت هناك قصص كبيرة في ذلك اليوم لكن الإسرائيليين بعد أن شاهدوا تلك المقابلة فقط عندما دخلت الى ذلك المكان وبعد إطلالتي الأولى على الشاشة قلت لجميع الزملاء في المكتب تفضلوا غادروا يبقى معي شخص واحد كنت على ثقة أن الإسرائيليين سوف يصابون بهستيريا لامثيل لها وقد يفعلون أي شي ونحن موجودون هنا لكن شهادة للتاريخ أن جميع الزملاء بقوا الى وقت مـتأخر من الفجر لأننا بثينا تلك المقابلة الى الفجر وزميلي طوني عون بقي معنا اقولها فقط اذكر الاسماء التي معي هنا لا أريد أن أحرج أيا كان في تلك الليلة علمت لاحقا بأن الإسرائيليين خططوا لعملية ما، ما الذي كان يخطط له الإسرائيليون في تلك الليلة وما كانت الرسالة الى أمير قطر وأين كان أمير قطر وقتها نحدثكم عنها غدا بإذن الله في أمان الله.