ندوة الأسبوع

برنامج أسبوعي سياسي حواري. يتعاطى البرنامج مع الأحداث والقضايا بكل تفاصيلها والكشف عن خفاياها وأسبابها وتداعياتها. يستضيف أصحاب وصناع القرار والخبراء والباحثين لمعرفة حقائق الأمور.

ليبيا: صراع النفوذ

ليلة الرابع من نيسان إبريل الحالي أطلق الجنرال الليبيُّ خليفة حفتر عملية عسكرية باسم "طوفان الكرامة" بهدف تخليص طرابلس من الجماعات الإرهابية كما يقول. سريعاً تحركت القوات التابعة له باتجاه العاصمة من مناطق ومدن ليبية عدة بأرتال من الآليات والزوارق البحرية بالإضافة إلى سلاح الطيران. بدا للوهلة الأولى أنّ العملية قد تحقق نتائج سريعة في ظل تغطية إعلامية مكثفة. لكنّ الآمال المعقودة عليها بدأت تتراجع، وربما بتنا أمام مشهد ليبيّ جديد لا أحد يستطيع التنبؤ بنتائجه، خاصة بعد إطلاق حكومة السراج المدعومة دولياً ما سمّتها عملية "بركان الغضب" لمواجهة قوات حفتر، وما تبع ذلك من مواجهات ومعارك سقط فيها الكثير من الضحايا، بينهم مدنيون. هي ليست العملية العسكرية الأولى للجنرال المتقاعد، فقد سبقتها عمليات منطقة الهلال النفطي وفي درنة شرقاً عام 2018 ولكنّ أبرزها "الكرامة" عام 2014. وكل هذه التحركات العسكرية لم تكن بعيدة عن السياقات الإقليمية والدولية، في ضوء الكلام عن دعم مصري إماراتي سعودي فرنسي لحفتر، مقابل دعم تركي قطري إيطالي لحكومة الوفاق برئاسة فايز السرّاج. والأدلة على ذلك واضحة كما يرى المتابعون. هذا الكلام استدعى سجالاً فرنسياً-إيطالياً.. والاحداث استدعت مناورات عسكرية مصرية على الحدود الليبية وكذلك مناورات جزائرية.. هل ما يجري في ليبيا صراع ليبي-ليبي أم إنه بالفعل صراع نفوذ دولي؟ ولماذا يبدو الانقسام سيد الموقف سواء على مستوى مجلس الأمن أو بالنسبة للدول الأوروبية والمجتمع الدولي عموماً؟ أين تقف الولايات المتحدة وروسيا من الصراع؟