رحيل "أسطورة الغناء" قبل أن يحقق أمنيته مع السيدة فيروز

وفاة "أسطورة الغناء" الفنان العالمي الفرنسي شارل أزنافور، والذي أعرب من بيروت عام 2017 عن رغبته بالغناء مع سيدة الغناء فيروز.

رحيل "أسطورة الغناء" قبل أن يحقق أمنيته مع السيدة فيروز

متحدث باسم المغني الفرنسي العالمي شارل أزنافور يعلن وفاته اليوم الإثنين عن عمر 94 عاماً.

ولد الفنان الفرنسي في باريس لأب وأم أرمينيين واسمه عند الميلاد شاهنور فاريناج أزنافوريان، حيث أعلنت وكاتلة رويترز أنه باع أكثر من مئة مليون اسطوانة في 80 دولة وكثيراً ما كان يوصف بفرانك سيناترا فرنسا. 

أزنافور أيضاً، كاتب أغاني وممثل فرنسي — أرميني. ويقطن في جنيف، تزوج ثلاث مرات ولديه ستة أطفال.

في أواخر  نيسان/ أبريل الماضي ألغى أزنافور حفلاً غنائي في روسيا بسبب سوء حالته الصحية. 

وكان "أسطورة الأغنية" الفرنسي شارل أزنافور عبّر فى بيروت من قبل عن أمنيته الغناء مع المطربة السيدة فيروز فى ثنائي مشترك باللغة العربية.

وفي مؤتمر صحفي عقده المغني الأرمني الفرنسي الكبير في بيروت بمناسبة إحيائه ليلة 15 تموز/ يوليو الجاري ضمن مهرجانات فقرا- كفرذبيان، أعلن عن أن موضوع غنائه المشترك بالعربية مع السيدة فيروز (82 عاماً) طرح قبل سنوات. وأضاف" أنا قادر على الغناء بالعربية إن تطلّب الأمر ذلك". 
هذا الإعلان الحدث لم يلقَ رد فعلٍ من طرف سيدة الغناء، خصوصاً وأنه وضع نفسه في جهوزية للغناء معها.

وبين 12 و 20 أيار/ مايو عام 2017 أقيمت فعاليات الدورة 16 من" مهرجان موازين العالمي"في "الرباط"( المغرب) بمشاركة عشرة مطربين عرب، وفنانين عالميين واحد هو آخر عمالقة الغناء في العصر الحديث شارل أزنافور.