"كارلا بروني" في "بيت الدين": صوت دافئ وأنوثة متدفقة

90 دقيقة غنّت الإيطالية الفرنسية "كارلا بروني – ساركوزي" على منصة مهرجانات بيت الدين الدولية ليلة الإثنين في 30 تموز/ يوليو 2018، بأسلوب رومانسي رقيق وشفاف، وتنويع ما بين الفرنسية والإنكليزية، والإيطالية، في كوكتيل قديم جديد، أسهمت من خلاله في صياغة كلمات عدد من الأغنيات مستذكرة إنتقالها من روما إلى باريس وهي بعد طفلة في السابعة من عمرها.

  • الرؤساء ساركوزي وسليمان والحريري في حفل كارلا بروني ببيت الدين
  • كارلا تغني

بحضور زوجها رئيس فرنسا السابق "نيكولا ساركوزي"، ورئيس الحكومة المكلف "سعد الحريري" وشخصيات تقدّمت صفوف الذين تقاطروا إلى "بيت الدين" لحضور حفلتها، خاطبت المغنية الجميلة الرقيقة ، وصاحبة الإبتسامة الساحرة "كارلا بروني" الآلاف "bonsoir liban" ثم أردفت "أهلاً بكم في هذا المكان الساحر. شكراً (قالتها بالعربية) لأنكم هنا". وباشرت الغناء (مع أغنية je sens )بطبقة صوتية واحدة خفيضة(باس) يرافقها 4 عازفين فقط(كأنهم تخت موسيقي غربي) لم تكن تحتاج أي زيادة عليهم (غيتار، تشيللو، بيانو، وإيقاعات)، مما حوّل الليلة إلى مناخ رومانسي بإمتياز، إحتاجته كثيراً ليالي المهرجانات، مما حتّم جمهوراً خاصاً مختلفاً، هو ما بين المتذوق والنخبوي، فكان التصفيق في وقته تماماً كما الصراخ "برافو"، في وقت كانت تتنقل فيه "كارلا" برشاقة وتؤدة وتتحرك بلطف ورقة على المنصة حتى خفنا عليها أكثر من مرة أن تنكسر وهي تتمايل مع مناخ الموسيقى.

الأغنيات تدافعت الواحدة تلو الأخرى، فرنسية إيطالية حيناً وإنكليزية أحياناً: crazy، jalousie (أغنية قديمة وقعت أحداثها في نيويورك) j’arrive a toi (أعلنت أنها كتبتها بنفسها قبل سنوات) فأغنية وصفتها بالغريبة لأنها تتحدّث عن الصمت، وشدت أغنية بالإيطالية ذات إيقاع راقص تفاعل معها الحضور وأشارت إلى أنها عالقة في ذهنها منذ وصلت إلى باريس وكانت في السابعة من عمرها حيث إستمعت إلى معظم أغاني كبار تلك الفترة، وغنت بخصوصية في الأداء "je suis amoureuse" التي كتبتها بعد أسبوعين من وقوعها في الغرام وأهدتها إلى كل العاشقين في الحفل أتبعتها بـ "tatienne" وشرحت بأنها أعقبت توقيعها أول أوتوغراف في حياتها، فـ "tout le monde"، وعنما أعلنت أنها ستقدّم أغنية عزيزة على قلبها عنوانها "please don’t kiss me" عقّبت بالقول "لا تصدّقوا أن أقصد العكس".

وإختارت "كارلا" أغنية من ريبرتوار فرقة "آبا" بعنوان "I now" ثم أغنية من تأليفها "on m’a dit"، وأخرى بالإنكليزية "stand bay you man" من آخر ألبوماتها. وغنّت أخيراً "may way" و "I am here to meet you"، وحيّت "كارلا" بالعربية "شكراً نورا" (رئيسة المهرجانات السيدة نورا جنبلاط) وجميع العازفين والمساعدين بكلمة شكراً تسبق أسماءهم على التوالي.