دي غويا في الجزائر.. "فنان الفراسة"

"متحف الفنون الجميلة" في الجزائر، يحتضن معرض الإسباني فرانسيسكو دي غويا.

  • دي غويا في الجزائر.. "فنان الفراسة"

 

يحتضن "متحف الفنون الجميلة" في الجزائر، معرض الإسباني فرانسيسكو دي غويا إي لوثيينتيس، والذي يقام تحت عنوان "غويا فنان الفراسة".
المعرض الذي يستمر حتى 22 كانون الأول/ديسمبر الجاري، يضم أكثر من 80 لوحة مستنسخة عن أشهر الأعمال التي أنجزها لوثيينتيس.
وتصوّر أغلب اللّوحات المعروضة، بأحجام مختلفة، وباللّونين الأبيض والأسود، وجوهاً بشرية، وأخرى تمثل مزيجاً بين ملامح الوجوه البشرية والحيوانية. 

وتعد لّوحات الفنان الاسباني ترجمة لروح العصر الذي عاش فيه والذي تميّز بالاضطرابات السياسية والحروب، فضلاً عن حياته الشخصية المضطربة، والتي كان أهمّها إصابته بالصمم، الأمر الذي دفعه إلى العيش بعيداً من الناس في منزل عرف باسم "منزل الرجل الأصم"، حيث كان يمارس الرسم، وترك على جدران بيته 14 لوحة.
يشار إلى أنّ المعرض يأتي بمناسبة إحياء ذكرى مرور 200 عام على افتتاح متحف ديل برادو بمدريد (1819-2019).