ترامب يجدد تهديده بفرض رسوم بقيمة 25% على قطاع السيارات الأوروبية

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يجدد خلال تواجده في مؤتمر "دافوس" تهديداته بفرض ضرائب جمركية بنسبة 25% على قطاع السيارات الأوروبي.

  • ترامب يجدد تهديداته بفرض رسوم على السيارات الأوروبية (Getty images)

جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الأربعاء، تهديداته بفرض ضرائب نسبتها 25% على قطاع السيارات الأوروبي، وذلك خلال تواجده في منتدى "دافوس" الإقتصادي التي يعقد في سويسرا.

واعتبر ترامب أن التفاوض مع الإتحاد الأوروبي "أصعب من التفاوض مع أيّ طرف آخر"، لافتاً إلى أن الأوروبيين استفادوا من أميركا على مدى سنوات عديدة، وعدم توصل بلاده إلى اتفاق معهم، سيحتّم على الولايات المتحدة فرض هذه الضرائب.

تصريحات ترامب تأتي بعدما أعلن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين خلال تواجده في مؤتمر "دافوس"، أن الولايات المتحدة تنظر في فرض رسوم جمركية عقابية على قطاع السيارات الأوروبي، في حال فرض الأوروبيون ضرائب تعسفيّة على الشركات الرقميّة الكبرى. 

وأدلى منوتشين بتصريحاته رغم تأكيد ترامب خلال لقائه رئيسة المفوضيّة الأوروبيّة أورسولا فون دير لايين، العمل نحو التوصل إلى اتفاق تجارة بين الولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي، وصدور تصريحات إيجابية من البيت الأبيض عقب الإجتماع.

كما جدد الرئيس الأميركي تأكيده على أهمية التجارة الحرة والنزيهة والمتبادلة، متوقعاً إحراز بلاده تقدم ملموس باتجاه إبرام اتفاق تجاري بين بلاده والاتحاد الأوروبي في المستقبل القريب.

المحادثات بين ترامب والأوروبيين، جاءت بعد إعلان باريس هدنة مع واشنطن بشأن خططها فرض ضرائب على شركات التكنولوجيا الأميركية التي تُحقق عائدات في فرنسا، وعلى رأسها مجموعة "غافا" التي تضمّ شركات "غوغل" و"آبل" و"فيسبوك" و"أمازون"، في الوقت الذي هدد ترامب بالرد على ذلك بفرض رسوم جمركية على منتجات فرنسية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد قال الشهر الماضي إنه سيردّ بشكل "موحّد" على تهديدات واشنطن بفرض رسوم جمركية على منتجات فرنسيّة، في ظل سعي الطرفين للتوصل الى اتفاق تجاري منذ العام 2017، إلّا أن جهودهما تعطلت.