متلازمة القلب المكسور قد تؤدي للإصابة بالسرطان!

توصلت دراسة جديدة إلى وجود صلة بين ما يعرف بـ"متلازمة القلب المكسور" الناجم عن اعتلال مفاجئ في عضلة القلب بسبب معاناة عاطفية شديدة، والإصابة بالسرطان.

متلازمة القلب المكسور قد تؤدي للإصابة بالسرطان!
متلازمة القلب المكسور قد تؤدي للإصابة بالسرطان!

تؤثر متلازمة القلب المكسور والتي تعرف أيضاً بـ"اعتلال تاكوتسيبو" على عضلة القلب نتيجة ظروف مجهدة بشدة مثل فقدان شخص عزيز جداً. وبالرغم من اختلافها عن النوبة القلبية التي يسببها انسداد الأوعية الدموية إلا أن هناك أعراضا متشابهة بينهما بما في ذلك ضيق التنفس وآلام الصدر الناتجة عن زيادة هرمونات التوتر.

 وتتطور "متلازمة القلب المكسور" أو اعتلال عضلة القلب الناتج عن الإجهاد، عندما يكون الجسم تحت ضغط شديد لدرجة أنه يعطل وظيفة الجانب الأيسر من عضلة القلب، ويجبر باقي القلب على بذل جهد إضافي.

وأشارت دراسة جديدة أجريت في مستشفى جامعة زوريخ إلى وجود رابط بين "متلازمة القلب المكسور" والسرطان، حيث توصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد تحليل بيانات متعلقة بأكثر من 1600 مريض بالقلب، ووجدوا أن واحداً من كل 6 منهم لديه تاريخ مع السرطان. الباحثون أشاروا إلى أنه لم تستكشف بعد العلاقة بين متلازمة القلب المكسور والسرطان بشكل كامل.

الدراسة طمأنت إلى أنه لا داعي للهلع، ونصحت المصابين بالمتلازمة بإجراء المزيد من الفحوصات للاطمئنان أكثر.