تميم لروحاني: لن ندخر جهداً لتخفيف التوترات في المنطقة

الأمير القطري تميم بن حمد آل ثاني يتصل بالرئيس الإيراني حسن روحاني بمناسبة عيد الأضحى ويدعو إلى التعاون بين البلدين لتعزيز العلاقات الثنائية والأمن الإقليمي، وروحاني يشدد على أن العلاقات بين البلدين علاقة صداقة وأخوية، وفي طريق التطور.

  • تميم لروحاني: ندعو إلى التعاون بين البلدين لتعزيز العلاقات الثنائية والأمن الإقليمي

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في اتصال هاتفي أجراه معه أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني بمناسبة عيد الأضحى، إن بلاده "تولي أهمية لتوفير الأمن في منطقة الخليج ومضيق هرمز وبحر عُمان وتبذل جهداً في هذا المجال وهي على اعتقاد بأن الحفاظ على الأمن يضمن التنمية ومصالح سكان المنطقة". 

واعتبر روحاني أن "الهدف من إجراءات بعض الدول من خارج المنطقة من ضمنهم أميركا في منطقة الخليج هو زعزعة استقرار المنطقة"، مؤكداً أن "هذه الأعمال تعقد مشاكل المنطقة أكثر وتزيدها خطورة". 

كما شدد الرئيس الإيراني لنظيره القطري على أن العلاقات بين البلدين علاقة صداقة وأخوية، وفي طريق التطور، لافتاً إلى ضرورة تنمية العلاقات بين قطر وإيران في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

بدوره، أكد أمير قطر لروحاني أن "الدوحة لن تدخر جهداً لتخفيف التوترات في المنطقة". 

ودعا إلى التعاون مع إيران لتعزيز العلاقات الثنائية والأمن الإقليمي، وفق ما نقلته الرئاسة الإيرانية.

وأعلنت وزارة الخارجية الإيرانية في وقت لاحق أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف توجه إلى الدوحة للقاء المسؤولين القطريين.

 

روحاني لإردوغان: من الضروري الإسراع في تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين

وفي سياق متصل، أجرى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اتصالاً هاتفياً مع الرئيس حسن روحاني بمناسبة عيد الأضحى. 

وقال روحاني إن بلاده "مستعدة بشكل تام لتنمية العلاقات مع تركيا باعتباره بلد صديق وأخ".

وأضاف "من الضروري الإسراع في تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين".

من جهته قال إردوغان إن "أنقرة مستعدة لتقوية علاقاتها مع طهران في جميع المجالات".