تقرير أميركي: لقاءات سرية جمعت مسؤولين إماراتيين وإسرائيليين لمواجهة إيران

تقرير أميركي جديد يكشف عن مشاركة واشنطن في محادثات سرية بين الإمارات و"إسرائيل" لمواجهة إيران.

تقرير أميركي جديد يكشف عن مشاركة واشنطن في محادثات سرية بين الإمارات و"إسرائيل" لمواجهة إيران
تقرير أميركي جديد يكشف عن مشاركة واشنطن في محادثات سرية بين الإمارات و"إسرائيل" لمواجهة إيران

كشف تقرير أميركي جديد عن مشاركة الولايات المتحدة في محادثات سرية بين الإمارات و"إسرائيل" لمواجهة تهديدات إيران.

صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية نقلت عن مسؤول مطلع أن المحادثات ترمي إلى توسيع التعاون والتبادل العسكري والاستخباري بين الطرفين.

وأضافت الصحيفة أن إشراك واشنطن في المحادثات يشير إلى نيّة الإمارات إظهار التزامها بحملة الضغط الأميركية القصوى على إيران.

ويأتي هذا التقرير غداة تقرير في السياق نفسه ورد في صحيفة "وول ستريت جورنال" التي قالت إن الإمارات و"إسرائيل" عقدتا اجتماعين سريين بترتيب من الولايات المتحدة، لتنسيق جهود التصدي لإيران.

وأشارت الصحيفة إلى أن المبعوث الأميركي الخاص لإيران براين هوك هو من نسق الاجتماعين، وأن الاجتماع الأول عُقد في الربيع الماضي، بينما عُقد الثاني مؤخراً.

الصحيفة نفسها لفتت إلى أن امتلاك الإمارات قناة دبلوماسية خلفية مع إيران يعقّد جهود الولايات المتحدة لتشديد المواقف ضد طهران.

صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية بدورها كانت قد نقلت عن مسؤولين ومحللين قولهم إن هناك شكوكاً بشأن مدى تعويل واشنطن على الدعم الإماراتي، إذا أدت التوترات الحالية في الخليج إلى حرب مع إيران.

ورأت الصحيفة أن من شأن ذلك أن يثير تساؤلات عن قدرة أبو ظبي على أن تكون حليفاً يمكن الاعتماد عليه في حال اندلاع حرب بين الولايات المتحدة وإيران.

وعقدت اجتماعات في 1 آب/ أغسطس الجاري بين قائدي خفر السواحل الإماراتي والإيراني في طهران لتعزيز التعاون الحدودي بين البلدين.

قائد قوات حرس الحدود الإيراني قاسم رضائي وقع مع قائد خفر السواحل الإماراتية محمد الأحبابي مذكرة تفاهم لتعزيز أمن الحدود بين البلدين.

وقال رضائي إن المذكرة خطوة من أجل حفظ المصالح بين إيران والإمارات، في حين أكد الاحبابي أن المذكرة تؤدي إلى الارتقاء بأمن الحدود لكلا البلدين.

كذلك رئيس رابطة التجار الإيرانيين في الإمارات عبدالقادر فقيهي كان قد أكد في 4 آب/ أغسطس الجاري أن الإمارات ستعيد منح تأشيرة الدخول للتجار الإيرانيين الذين ألغيت تأشيراتهم في السنوات الأخيرة لأسباب سياسية، ولفت إلى أن هناك انفتاحاً جديداً للتجارة بين إيران والإمارات.

وزارة الخارجية الإيرانية كانت قد أعلنت في وقت سابق أن مشاركة "إسرائيل" في تحالف ترعاه الولايات المتحدة في مياه الخليج هو تهديد صريح لأمن طهران القومي، مؤكدة أنها ستتعامل بقوة مع أي وجود إسرائيلي في مياه الخليج ضمن سياساتها الرادعة والدفاعية.