عباس يعلن عن حوارٍ مع حماس وباقي الفصائل تحضيراً للانتخابات

الرئيس الفلسطيني يعلن عن حوار سيبدأ مع حماس وكل الفصائل الفلسطينية، استعداداً للانتخابات المقبلة، وحماس تنتقد تصريح عباس عن تشكيل لجان مشتركة مع الاحتلال.

  • عباس: إذا استمر الإسرائيليون في موقفهم بضم الأغوار فسيعتبر كلّ اتفاق معهم لاغياً

أعلن الرئيس الفلسطينيّ محمود عباس أن حواراً سيبدأ مع حركة حماس وكلّ التنظيمات استعداداً للانتخابات العامّة المقبلة.

عباس لفت إلى تشكيل لجنتين للحوار والتواصل مع لجنة الانتخابات ومع التنظيمات والجهات الإسرائيلية، مؤكّداً الإصرار على أن تجرى الانتخابات في الضفة والقدس وقطاع غزة.

وفيما يخصّ إعلان رئيس الحكومة الإسرائيلية ضم الأغوار، أكد عباس أنه إذا استمر الإسرائيليون في موقفهم فسيعتبر كلّ اتفاق معهم لاغياً.

حماس: سلوك السلطة هو قمة الاستهتار بالفلسطينيين

في المقابل، قال المتحدّث باسم حركة حماس، حازم قاسم، إن حديث عباس عن تشكيل لجان مشتركة مع الاحتلال لتفعيل الاتفاقات السابقة "يؤكّد أن قراراته بوقف التعامل بالاتّفاقات الموقّعة مجرد حديث إعلاميّ يفتقد الجديّة"، وفق تعبيره.

ووصف قاسم ما قال إنه "سلوك السلطة" بـ "قمّة الاستهتار" بالجمهور الفلسطينيّ الرافض لعلاقة السلطة بالاحتلال، وبأنه إثبات جديد منها على انعدام الإرادة لمواجهة الاحتلال وسياساته، وفق تعبيره.