الجيش السوري يستعيد السيطرة على منطقة مساحتها 1000 كلم2 حول منبج

وزارة الدفاع الروسية تقول إن الجيش السوري استعاد السيطرة على منطقة مساحتها ألف كلم مربع حول منبج، كما سيطر على مطار الطبقة العسكري ومحطتين للطاقة الكهرومائية وعدة جسور فوق نهر الفرات.

أعلن التلفزيون السوري انتشار وحدات من الجيش السوري في مدينة منبج في شمال سوريا فيما يواصل انتشاره في ريف حلب الشرقي عند قرية السلطانية جنوب منبج.

مراسل الميادين من محيط منبج أفاد بمواصلة الجيش السوري انتشاره في مناطق الشمال، وسط اشتباكات عنيفة بين "قسد"من جهة والقوات التركية والجماعات التابعة لها من جهة اخرى بمحيط راس العين.

لاحقاً نقلت وكالة انترفاكس عن وزارة الدفاع الروسية قولها أن الجيش السوري استعاد السيطرة على منطقة مساحتها 1000كلم مربع حول منبج، كما سيطر على مطار الطبقة العسكري ومحطتين للطاقة الكهرومائية وعدة جسور فوق نهر الفرات.

وزارة الدفاع التركية أعلنت مقتل جندي تركي وجرح 8 بهجوم لـ "قسد" بقذائف الهاون من منبج، في وقتٍ أعلنت فيه وزارة الدفاع الروسية أن الجيش السوري استعاد السيطرة بالكامل على المدينة والبلدات المجاورة.

الوزارة المذكورة أعلنت أن الشرطة العسكرية الروسية تسيّر دورياتها عند حدود منبج على خط الاتصال بين القوات السورية والتركية.

وأوضحت أن الجيش الأميركي ترك قواعده في منطقة دادات شمال غرب منبج باتجاه الحدود السورية مع العراق.

كاميرا الميادين كانت قدرصدت توجّه تعزيزات للجيش السوري نحو ريف عين العرب في ريف حلب الشرقي.

الجيش السوري دخل أمس الإثنين مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، وبدأ بالتوجه نحو ريف عين العرب بريف حلب الشرقي.

بالتوازي، أعلنت الولايات المتحدة وفرنسا أنهما ستباشران بسحب قواتهما من الشمال السوري قريباًَ.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إنشاء منطقة آمنة داخل الأراضي السورية بطول 444 كلم وعمق 32 كلم.

 


تلاقي بين قافلتين سورية وأميركية

قافلة للجيش السوري تمر بجانب أخرى أميركية منسحبة

في الأثناء، تقابل رتل للجيش السوري مع قافلة أميركية منسحبة على الطريق السريع الرابط بين مدينتي منبج وعين العرب في شمال شرقي سوريا.

وأظهرت مقاطع فيديو مجموعة من العربات المدرعة تحمل أعلاماً أميركية وسيارات تقلّ جنوداً سوريين وهما تسيران في اتجاهين متعاكسين.