أمير الكويت يعفي وزيري الداخلية والخارجية والشيخ المبارك يعتذر عن تأليف الحكومة

أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، يعفي وزيري الداخلية والدفاع من مهام تصريف الأمور. والشيخ جابر المبارك الصباح، يعتذر عن تكليفه برئاسة الوزراء.

  • أمير الكويت يعفي وزيري الداخلية والخارجية والشيخ المبارك يعتذر عن تأليف الحكومة

أصدر أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمراً أميرياً، اليوم الاثنين، بإعفاء وزير الدفاع، ناصر صباح الأحمد الصباح، ووزير الداخلية، خالد الجراح الصباح، من مهام تصريف الأمور في وزارتيهما بعد قبول استقالة الحكومة الأسبوع الماضي.

وقال  "‏نؤكد حرصنا الدائم على الحفاظ على الأموال العامة ولن يفلت من العقاب أي شخص مهما كانت مكانته"، وأضاف "لن نسمح بأي تهديد لأمن البلاد واستقرارها وبالدخول في متاهة الفوضى والعبث المدمر".

وأعاد أمير الكويت تعيين، الشيخ جابر المبارك الصباح، رئيساً للوزراء، وطلب منه تشكيل حكومة جديدة خلفاً لحكومته السابقة المستقيلة، إلا أن المبارك اعتذر من أمير الكويت عن تعيينه رئيساً لمجلس الوزراء "بسبب افتراءات وادعاءات فيها شبهة مساس بذمّتي وإخلالي بالقسم العظيم الذي أقسمته مراراً أمام الله ثم أمام سموّكم"، كما جاء في نص اعتذاره.

وكلّف أمير الكويت وزير الخارجية، صباح خالد الحمد الصباح، بتصريف العاجل من شؤون وزارة الدفاع، فيما كلف وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، أنس خالد الصالح، بتصريف العاجل من شؤون وزارة الداخلية.

وتأتي هذه الخطوة بعد إصدار وزيري الدفاع والداخلية، الجمعة الفائت، بيانين منفصلين تبادلا فيهما الإتهامات بشكل علني.