ترامب مجدداً: على الدول الغنية أن تدفع مقابل مساعدتها

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يكرر طلبه من ما وصفها بالبلدان الغنية إلى دفع المزيد لبلاده مقابل مساعدتها دفاعياً، ضارباً المثل بالسعودية.

 

 

دعا الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، ما وصفها بالبلدان الغنية إلى دفع المزيد لبلاده مقابل مساعدتها دفاعياً، ضارباً المثل بالسعودية.

وقال الرئيس الأميركي، في مؤتمر صحافي مشترك مع أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، في لندن، قبيل انطلاق قمة الحلف، "لدينا علاقة جيدة مع السعودية، وقد احتاجوا إلى المساعدة حينما تعرّضوا للهجوم فأرسلنا مجموعة من جنودنا، وهم يدفعون الملايين لذلك، ودفعوا مئات المليارات لشراء الأسلحة".

واستطرد قائلا ً: "البلدان الغنية نطلب منها أن تدفع".

وكان ترامب قد وجّه رسالة إلى الكونغرس الشهر الماضي ذكر فيها أن الولايات المتحدة سترسل أعداداً إضافية من العسكريين إلى السعودية لحماية المنشآت النفطية، وذلك بعد هجوم بطائرات مسيرة استهدف منشآت عملاق النفط السعودي آرامكو، جنوب شرقي البلاد، وأشارت فيه الولايات المتحدة والسعودية إلى إيران بأصابع الاتهام.

وأصدر وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو، في أيار/ مايو الماضي، تعليمات بالموافقة على صفقات بيع أسلحة بقيمة 8.1 مليار دولار إلى الأردن والسعودية والإمارات العربية المتحدة لمواجهة إيران.

ووقّع ترامب مع العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، في 2017، على مبيعات دفاعية للسعودية بقيمة 110 مليار دولار.

 ترامب قال إن فرنسا هي أكثر الدول احتياجاً إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وانتقد تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، حول "موت الحلف سريرياً".