عباس: لن نقبل أن ينتخب أهل القدس في غير القدس

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يعلن الذهاب إلى انتخابات تشريعية. ورئيس لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين حنا الناصر يعلن أن حركة حماس وافقت على إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وفق الرؤية التي قدمها عباس.

  • عباس: لن نقبل أن ينتخب أهل القدس في غير القدس

 

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذهاب إلى انتخابات تشريعية، مؤكداً أنه لن يقبل أن ينتخب أهل القدس في غير القدس.


وشدد في كلمته خلال افتتاح أول مؤتمر دولي تنظمه هيئة مكافحة الفساد على أنه دون القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين المستقلة لا يوجد دولة ولا يوجد عاصمة.

وتابع الرئيس خلال المؤتمر أن موضوع محاربة الفساد هو موضوع "هام وخطير جداً لنا"، و"نحن قررنا أن نحاربه باعتباره آفة تصيب شعوب الأرض كلها، ونريد أن نستأصله من هذا البلد".

وكان رئيس لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين حنا الناصر قد أعلن أن حركة حماس وافقت على إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وفق الرؤية التي قدمها عباس.

ولفت إلى أن المدة المطلوبة لإجراء الانتخابات التشريعية هي أربعة أشهر من تاريخ إصدار مرسوم الدعوة الى الاقتراع وسبعة أشهر للرئاسية.