"عصبة الثائرين" العراقية توجه رسالة تحذير مصورة للولايات المتحدة

"عصبة الثائرين" العراقية توجه رسالة تحذير للولايات المتحدة. فما هي هذه الرسالة؟

  • .

 

نشر ما يعرَف بـ تنظيم "عصبة الثائرين" العراقي في مقاطع فيديو رسالةً موجهة إلى الولايات المتحدة مفادها أنّ "هذه سفارة الشر تحت أنظارنا وفي رحمة صواريخنا ولو شئنا لجعلناها هبائاً منثوراً وقد خبرتم بأسنا ودقة ضرباتنا". 

  • .

 

وكان تنظيم "عصبة الثائرين" تبنى عملية قصف المواقع العسكرية الأميركية في العراق، والتي استهدفت "معسكر التاجي" الشهر الماضي.

وأكّد التنظيم حينها أن "العملية هي الأولى في سياق الرد على اغتيال واشنطن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، وقائد قوّة القدس في حرس الثورة الإيراني قاسم سليماني، ورفاقهما، في محيط مطار بغداد مطلع العام الجاري"، مؤكداً أنها "ستأخذ مساراً تصاعديّاً ينتهي بجلاء قوات الاحتلال".

وفي وقت سابق، حذّرت كتائب حزب الله العراق، اليوم الخميس، إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب من التورط بأي عمل عدواني تجاه الشعب العراقي وفصائله.

وأضافت الكتائب في بيان أنها "تدرك طبيعة إدارة ترامب الإجرامية"، مشيرة إلى أنها تقوم بالقتال "بناء على واجب ديني وليس بطلب من أي طرف على وجه البسيطة".

كتائب حزب الله العراق أكدت أنه "لا قتل للقوات الأميركية إذا استمر انسحابها بعنوان مغادرة العراق مغادرة كاملة"، معتبرةً أنّ "ما لا يفهمه هؤلاء الأوباش أن فروسية المجاهدين والتزامهم الديني لا يجيزان قتل المدبر والمسعف".