العراق: القوى الشيعية تقدم مرشحها لرئاسة الحكومة.. وبومبيو: لا لمشاركة "حزب الله العراق"

معلومات للميادين تفيد بإجماع غالبية القوى الشيعية العراقية على بديل لرئاسة الحكومة، ووزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يعترض على مشاركة "كتائب حزب الله العراق" في تسمية الرئيس.

  • مشاورات بين القوى السياسية العراقية حول تسمية بديل جديد لرئاسة الحكومة.

أفادت معلومات الميادين بوصول وثيقة إلى رئاسة الجمهورية العراقية فيها تواقيع لأغلب القوى الشيعيّة، تفيد بتقديم المرشّح البديل لتكليفه بتأليف الحكومة.

وزير الخارجية الأميركيّ مايك بومبيو زعم أن كتائب حزب الله العراق ترفض تأليف أي حكومة إلا وفق منظورها. وقال إنها "لا يمكنها فرض اسم رئيس الوزراء المقبل على الشعب العراقيّ".

من  جهته، أعلن القائد العسكري لكتائب حزب الله العراق أبو أحمد البصري تبلغه من قيادة الكتائب الاستمرار في التأهب للعمليات الاستراتيجية ضد القوات الغازية ومراقبة تحركاتها.

في الوقت نفسه، أكد البصري استمرار إيقاف تنفيذ العمليات ضد القوات الأميركية ما دامت مستمرةً في الانسحاب من العراق.