قرار قطر ترحيل مشعل عن أراضيها بين نفي حماس وترحيب إسرائيل

حركة حماس تنفي التسريبات الصحفية عن مغادرة رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل الدوحة. يأتي ذلك بعد نشر صحيفة تركية خبر قرار قطر إبعاد مشعل إلى تركيا وهو ما رحبت به الخارجية الإسرائيلية متوقعة أن تتصرف الحكومة التركية بصورة مشابهة.

صحيفة تركية كشفت أن قطر قررت ترحيل مشعل إلى تركيا (أ ف ب)
صحيفة تركية كشفت أن قطر قررت ترحيل مشعل إلى تركيا (أ ف ب)

نفت حركة حماس على لسان الناطق باسمها التسريبات الصحفية عن مغادرة رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل لقطر، وقالت "إن هذه التسريبات لا أساس لها من الصحة". 

وكانت رحبت وزارة الخارجية الإسرائيلية بقرار قطر "طرد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل"، الذي من المتوقع أن يغادر إلى تركيا. وفي بيان نشرته وزارة الخارجية كشفت أنه في السنة الماضية قامت الوزارة بخطوات مختلفة من أجل جعل قطر تقوم بهذه الخطوة وتوقف مساعدتها لحماس.

وجاء في البيان "الوزير افيغدور ليبرمان وجهات مهنية في الوزارة عملوا من أجل ذلك في قنوات علنية وسرية مقابل قطر نفسها ومقابل دول أخرى، ونتوقع أن تتصرف الحكومة التركية حالياً بصورة  مشابهة".

القرار الذي لم تؤكده الدوحة أو تنفيه كانت نشرته صحيفة "ايندلخ" التركية التي قالت إن "قطر سترحل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس عن أراضيها إلى تركيا"، وأضافت الصحيفة أن مشعل بدأ فعلياً العمل على نقل مقر إقامته إلى أنقرة، وقد بحث مشعل هذا الموضوع في لقائه الأخير مع رئيس الحكومة التركية، بعد قيام الحكومة القطرية بالطلب منه مغادرة أراضيها.