الجيش السوري يستعيد منطقة المعامل شمال جوبر ويصد هجوماً في ريف حماه

الجيش السوري يؤكد استعادته السيطرة على جميع النقاط التي تسلل إليها المسلحون في منطقة المعامل شمال جوبر، ويطارد المسلحين في عمق جوبر، بالتزامن مع صدّه بالتعاون مع المجموعات الشعبية هجوماً للمسلّحين على بلدة قمحانة في ريف حماة الشمالي، واستعادته السيطرة على دير حافر بريف حلب الشرقي بعد طرد داعش منها.

مئات القتلى للمسلّحين خلال هجومهم الأخير على دمشق
أكد الجيش السوري استعادته السيطرة على جميع النقاط وكتل الأبنية التي تسلل إليها المسلحون في منطقة المعامل شمال جوبر، وأن وحداته تتابع مطاردة المسلحين الفارين في عمق جوبر.

وقالت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في بيان لها الجمعة "استعادت وحدات من قواتنا المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة جميع النقاط وكتل الأبنية التي تسلل إليها إرهابيو جبهة النصرة والعصابات التابعة لها في منطقة المعامل شمال جوبر".

وأضاف البيان "تتابع وحدات الاقتحام في الجيش العربي السوري مطاردة فلول الإرهابيين المندحرة في عمق جوبر وتوقع في صفوفها خسائر كبيرة في العديد والعتاد"، بالإضافة إلى تفكيك وإزالة المففخات التي زرعها المسلحون في المنطقة.

واعتبر البيان أن نجاح الجيش "في سحق الموجات المتتالية من الإرهابيين في منطقة المعامل شمال جوبر يؤكد حماقتهم من جهة وإصرار مشغليهم ورعاتهم على استخدامهم كوقود ودفعهم للانتحار خدمة لأجنداتهم وأهدافهم من جهة أخرى"، مؤكداً مقتل المئات من المسلحين خلال الـ 48 ساعة الماضية.

وكانت مجموعات مسلحة تابعة لجبهة النصرة وفيلق الرحمن وفصائل أخرى شنت قبل خلال الأيام الماضية هجمات مكثفة بغية إيجاد طريق إمداد بين منطقتي جوبر والقابون اللتين تسيطر عليهما هذه الفصائل.


وأفاد مراسل الميادين في وقت سابق بفرض الجيش السوري طوقاً على مسلحي القابون شرق دمشق بعدما حاولوا الاختراق باتجاه دمشق على مدى أسبوع وفشلوا.

وبحسب مراسل الميادين، فإنّ سلاح الجو السوري شنّ غارات جوية صباح الجمعة استهدف خلالها مواقع فيلق الرحمن في عين ترما وعربين في غوطة دمشق، وهي المناطق التي تمثل نقاط تحرّك متأخرة للمسلّحين باتجاه جوبر. 
كما قصفت المدفعية السورية والدبابات مواقع للمسلّحين محيطة بمعامل الغزل شمال حيّ جوبر.

بدورها قالت الإخبارية السورية ومواقع أخرى إنّ الجماعات المسلّحين سقط لها 450 قتيلاً خلال 5 أيام منذ بدء هجومها من محورَيْ جوبر والقابون شرق العاصمة السورية.

الجيش يستعيد دير حافر بعد طرد داعش منها

وفي ريف حلب الشرقي حرر الجيش السوري مدينة دير حافر بعد اشتباكات مع مسلحي تنظيم داعش.

وباشرت وحدات الهندسة في الجيش تمشيط المدينة وتعمل على تفكيك وإزالة  الألغام التي زرعها التنظيم عند مداخل المدينة وشوارعها الداخلية.

وكان الجيش السوري قد تمكن أول أمس الأربعاء من محاصرة المدينة بشكل كامل والسيطرة على كل القرى المحيطة بها.

صد هجوم في ريف حماة

الجيش السوري يتصدى لهجمات المسلحين في ريف حماه
وصدّ الجيش السوري والمجموعات الشعبية هجوماً للمسلّحين على بلدة قمحانة في ريف حماة الشمالي. وبدأ الهجوم الجديد بتفجير ثلاث سيارات مفخخة.

وأكدت مصادر ميدانية للميادين أنّ المسلّحين لم يحققوا أي خرق في المكان، فيما أعلنت فصائل مسلّحة عن معركة جديدة في ريف حماة للسيطرة على كرناز.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية "د ب ا " معلومات عن غارات روسيّة عديدة على مواقع المسلّحين التي سيطروا عليها خلال الأيام الأخيرة في المنطقة.

وأفاد مراسل الميادين بمقتل القائد العسكري في هيئة تحرير الشام "أبو عهد إحسم" في معارك ريف حماة الشمالي.