الجربا يصل مطار رميلان على متن حوامة أميركية ويلتقي قيادات كردية

الرئيس السابق للائتلاف المعارض أحمد الجربا يلتقي قيادات كردية في الشمال السوري قبل حضوره مؤتمر "الفدرالية الديمقراطية ضمان لوحدة سوريا".

  • عقد الجربا فور وصوله اجتماعاً مع إلدار خليل وقيادات كردية أخرى
قالت تنسيقيّات تابعة للمسلحين في سوريا إن رئيس تيّار "الغد السوري" المعارض أحمد الجربا، وصل إلى مطار رميلان جنوب شرق القامشلي في ريف الحسكة قبل يومين على متن حوامة أميركية، قادماً من إقليم كردستان العراق، يرافقه الفنان المعارض جمال سليمان وشخصياتٌ أخرى لحضور منتدى "الفدرالية الديمقراطية ضمان لوحدة سوريا" الذي يبدأ في 30 أيلول / سبتمبر ويستمر حتى الأوّل من تشرين الأول / أكتوبر.

وبحسب "لجان التنسيق المحلية في سوريا" فقد عقد الجربا فور وصوله اجتماعاً مع القيادي في "حزب الاتحاد الديمقراطي" إلدار خليل، ثم مع قادة أحزاب كردية أخرى.

  • رئيس تيار “الغد السوري” أحمد الجربا يصل مطار رميلان بواسطة حوامة أميركية قادماً من إقليم كردستان العراق (صورة أرشيفية)
زيارة الرئيس السابق للائتلاف المعارض إلى الشمال السوري تأتي عشية الإعلان عن الفدرالية الكردية في الشمال المتوقع في الأول من شهر تشرين الأول / أكتوبر المقبل و بعد أقل من شهر ععلى إعلان تحالفٍ بين تيار "الغد" وحزب "الاتحاد الديمقراطي" في القاهرة، وسط توقعات بأن يشغل الجربا منصب رئيس مجلس سوريا الديمقراطية بدلاً من المستقيل المعارض هيثم مناع.

ويمهّد هذا الأمر لتعاون عسكري بين الطرفين يُسمح خلاله لقوات سوريا الديمقراطية و "قوات النخبة السورية" التابعة لـ "الجيش الحر" بالتوسّع في الشرق السوري باتجاه ريف ديرالزور بغطاء من التحالف الأميركي، الذي قام بفصل شطري الفرات الشامية والجزيرة وقطع أوصال ريف ديرالزور بتدميره لكافة الجسور.

هذه التطورات تأتي أيضاً بعد عشرة أيام على قصف طائرات التحالف الأمريكي قوات الجيش السوري في محيط مطار دير الزور وجبل الثردة المشرف عليه الذي اعتذرت عنه واشنطن للرئيس السوري بشار الأسد عبر قنوات غير رسمية، بحسب ما أكدت مستشارة الرئاسة السورية في مقابلة سابقة مع الميادين