موسكو تتهم واشنطن بالسعي لتهيئة الظروف لاستخدام السلاح النووي

وزارة الدفاع الروسية تتهم الولايات المتحدة بالسعي لتهيئة الظروف لاستخدام السلاح النووي من خلال تعزيز منظومتها للدفاع الصاروخي.

موسكو: واشنطن تحاول الحصول على التفوق الاستراتيجي لتهيئة الظروف لاستخدام السلاح النووي

اتهمت وزارة الدفاع الروسية الولايات المتحدة بالسعي لتهيئة الظروف لاستخدام السلاح النووي من خلال تعزيز منظومتها للدفاع الصاروخي.

وقال مسؤول في الوزارة إنّ نشر المنظومة العالمية للدفاع الصاروخي يدمّر منظومة الأمن الدولي القائمة، معتبراً أنّ واشنطن تحاول الحصول على التفوّق الاستراتيجي وهو ما قد يؤدي إلى عواقب خطرة في مجال الأمن.

 

من جهته، أوضح مدير الدائرة العامة للتعاون العسكري بوزارة الدفاع الروسية ألكسندر يميليانوف خلال مؤتمر روسي – صيني مشترك حول الدفاع الصاروخي بالأمم المتحدة، أن "نشر المنظومة العالمية للدفاع الصاروخي يدمر منظومة الأمن الدولي القائمة".

وأضاف يميليانوف أن "من خلال تعزيز قدرات الدفاع الصاروخي، تحاول الولايات المتحدة الحصول على التفوق الاستراتيجي لتهيئة الظروف لاستخدام السلاح النووي بأدنى حد من النفقات، وهذا قد يؤدي إلى عواقب خطيرة في مجال الأمن".

 

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت يوم أمس الخميس عن أنّ فرقة كاملة من القوات الأميركية نُشرت عملياً عند الحدود الروسية مع البلطيق، مؤكدةً أنّ ذلك الأمر يتعارض مع الاتفاق الأساسي بين روسيا والناتو.