الجيش السوري وحلفاؤه يحررون الطريق بين خناصر وتل الضمان بريف حلب

الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة يحررون الطريق بين خناصر وتل الضمان وجبل الاربعين بريف حلب، ومقتل مسؤول المعارك الأخيرة التي شنتها الفصائل المسلحة في حرستا بنيران الجيش السوري.

الجيش السوري وحلفاؤه يحررون الطريق بين خناصر وتل الضمان بريف حلب

حرر الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة الطريق بين خناصر وتل الضمان وجبل الاربعين في ريف حلب الجنوبي، بعد سيطرتهم على القرى الواقعة على جانبيه.

وبحسب الإعلام الحربي فقد حرر الجيش السوري وحلفاؤه بلدة التفاحة والتلال الحاكمة للسكري وأبو كهف وعنيق باجرة بريف حماة، وبهذا التقدّم تتقلص المسافة بين القوات المنطلقة من خناصر والقوات المتقدمة من سنجار لـ 2 كلم فقط.

وكان الجيش وحلفاؤه حرروا بلدة تل الضمان وسيطروا على 20 قرية في المنطقة بينها الحاجب والصفا وأم جرن والزراعة وبرج الرمان جنوب مدينة السفيرة، وذلك بعد معارك مع جبهة النصرة والفصائل المرتبطة معها.

كما أعلن الإعلام الحربي صباح الأحد تحرير الجيش السوري وحلفائه جبل المدور ووادي الصنوع و5 قرى أخرى هي النعمانية وبويضة صغيرة ومشرفة البويضتين وبويضة كبيرة والواجد.

 

كما قتل قسورة ملاحم، القيادي السابق في جماعة "جند الأقصى" وأحد المسؤولين الحاليين في "جند الملاحم" التابع لتنظيم القاعدة بنيران الجيش السوري بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وبثّ الإعلام الحربي مشاهد للسيطرة على تل الضمان. 

 


وعلى جبهة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، كشف الإعلام الحربي عن مقتل أبو نادر العص، وهو مسؤول المعارك الأخيرة التي شنتها الفصائل المسلحة على محور إدارة المركبات بنيران الجيش السوري في محيط مشفى الشرطة في حرستا.