حمدان للميادين: أردوغان لن يستطيع التقدّم في سوريا

أمين الهيئة القيادية لحركة الناصريين المستقلين (المرابطون) مصطفى حمدان يقول للميادين إن"الوقائع الميدانية في عفرين تغيّر المعطيات، وإن الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان لن يستطيع التقدم في سوريا بفضل الكرد والجيش السوري"، ويعتبر أن زيارة وزير الخارجية الأميركي إلى المنطقة لن تحمل أي شيء للبنان".

حمدان: كل محاولات واشنطن القضاء على القدرة العسكرية لمقاومة إسرائيل فاشلة

قال أمين الهيئة القيادية لحركة الناصريين المستقلين (المرابطون) مصطفى حمدان إن"الوقائع الميدانية في عفرين غيّرت المعطيات، وإن الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان لن يستطيع التقدم في سوريا بفضل الكرد والجيش السوري".

وأضاف في مقابلة مع الميادين ضمن برنامج "آخر طبعة" "ليس كل الكرد متحالفين مع أميركا، وهناك عدد منهم لا يستهان به هم جزء من مشروع الدولة السورية الواحدة الموحدة، ومشروع رفض الهيمن الأميركية في سوريا وتقسيمها لكن هذا لا يعني أنهم لا يطالبون بحكم ذاتي ولهم مطالب محقة بمكان ما".

وحول معركة "غصن الزيتون" قال حمدان إنه "بمعركة عفرين لا شك أننا يجب الانحياز للكرد في سوريا وهم برأيي جزء من مشروع تفشيل تقسيم سوريا".

وبشأن زيارة وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إلى المنطقة قال حمدان إن زيارته لن تحمل أي شيء للبنان"، قائلاً: "اليوم بالفكر الاستراتيجي لن نأخذ دور ترامب بعين الاعتبار".

وتابع العميد اللبناني المتقاعد قائلاً: إن"الانتخابات لن يلغيها أحد على الصعيد الداخلي، لكن قد يحدث حدثٌ ما في هذه الشهور قد يغيّر المشهد الإقليمي ويمنع إجراء الانتخابات".

وشددّ حمدان على أن "كل محاولات الولايات الأميركية والقضاء على القدرة العسكرية لمقاومة إسرائيل فاشلة وهذا العمل العسكري لسوريا يؤكد أن الانتصار في سوريا هو بوابة العبور إلى فلسطين"، قائلاً إن "الصاروخ الذي أسقط الطائرة الإسرائيلية "أف 16" هو صاروخ عربي عربي عربي، وهذا الحدث أوقف عنجهية إسرائيل".


التعليقات