قائد الجيش الأميركي في أوروبا يصل إلى الأراضي الفلسطينية المحتلّة

قائد الجيش الأميركي في أوروبا الجنرال كيرتس سكاباروتي يصل الجمعة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة ويلتقي كبار قادة الجيش الإسرائيلي، مع استمرار المناورة العسكرية التي تجريها واشنطن وتل أبيب في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

تأتي زيارة سكاباروتي أثناء قيام الجيش الأميركي والجيش الإسرائيلي بمناورة مشتركة

قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن قائد الجيش الأميركي في أوروبا الجنرال كيرتس سكاباروتي يصل اليوم الجمعة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، حيث سيلتقي رئيس هيئة الأركان في الجيش الإسرائيلي غادي آيزنكوت، وكبار الضباط في هذا الجيش، كنائب رئيس هيئة الأركان العامة أفيف كوخافي، ورئيس شعبة العملية نيتسان ألون، ورئيس شعبة الاستخبارات هرتسي هليف، وقائد سلاح الجو عميكام نوركين.

ومن المتوقع أن يزور سكاباروتي مواقع من بينها قيادة المناورة المشتركة التي تتم بين الجيشين الأميركي والإسرائيلي والتي تُسمّى "جنيفر كوبرا".

يُذكر أن هذه المناورة تحاكي حرباً على جبهات عدة، كالجبهة مع لبنان وسرويا وغزة، كما يشارك فيها حوالى 2500 جندي أميركي و2000 جندي إسرائيلي من قسم الدفاع الجوي، وذلك بهدف تحسين جاهزية التصدي لتهديدات صاروخية من خلال استخدام منظومات "حيتس" و"القبة الحديدية" و"مقلاع داود" و"باتريوت".