داعش يعلن مسؤوليته عن التفجير في عدن

وكالة "رويترز" تشير إلى أن تنظيم داعش أعلن مسؤوليته عن التفجير الذي وقع في مدينة عدن.

انفجار عنيف يهز مدينة عدن بالقرب من مديرية المنصورة

ذكرت وكالة "رويترز" أن تنظيم داعش يعلن مسؤوليته عن التفجير الذي وقع في مدينة عدن.

أفاد مراسل الميادين بوقوع 10 قتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة استهدفت مقراً لقوات الحزام الأمني في المنصورة بعدن جنوب اليمن.

وفي حين تحدثت وكالة رويترز عن وقوع انفجار بسيارة مفخخة عنيف هزّ مدينة عدن، قرب مركز للقوات اليمنية الموالية للإمارات، لفتت وسائل إعلام محلية إلى أن التفجير وقع في حيّ عبد العزيز وسمع في مختلف مديريات عدن.

وقال شهود عيان إن الانفجار هزّ المدينة وأعقبه تصاعد كثيف للدخان والحرائق.

وتحدثت مصادر عن وقوع قتلى وجرحى في الانفجار .

كما أكّد سكان محليّون أن اشتباكات مسلحة أعقبت الانفجار، دون أن تتوفر تفاصيل أكثر حول ملابساته.

و"الحزام الأمني" هي قوة أمنية وعسكرية تشكّلت عام 2016،  وهي تنشط في جنوب اليمن وتضم مجموعة من الضباط والعسكريين اليمنيي، وتعرف بولائها للقوات الإمارتية الموجودة ضمن التحالف السعودي في اليمن.