الخارجية الروسية: واشنطن ترغم الدول الأوروبية على رفض التعاون المربح مع إيران

الخارجية الروسية تقول إن واشنطن تلوي ذراع الدول الأوروبية وترغمها على رفض التعاون المربح مع إيران، وتصف السياسة الأميركية تجاه الاتفاق النووي الإيراني بالمدمّرة جداً.

الخارجية الروسية: إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران لها عواقب سلبية بعيدة المدى على المنطقة كلها

قالت الخارجية الروسية إن واشنطن تلوي ذراع الدول الأوروبية وترغمها على رفض التعاون المربح مع إيران، مضيفةً أن إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران لها عواقب سلبية بعيدة المدى على المنطقة كلها.

وأشارت الخارجية الروسية إلى أن السياسة الأميركية في هذا الإطار تهدف إلى إلغاء الاتفاق النووي الإيراني، واصفة إياها بالمدمّرة جداً.

وكانت واشنطن قد أعادت إدخال عقوباتها على الاقتصاد الإيراني حيّز التنفيذ في الأيام الأخيرة، وقد استهدفت المشتريات الإيرانية بالدولار وتجارة المعادن وغيرها من التعاملات والفحم والبرمجيّات المرتبطة بالصناعة وقطاع السيارات.

هذا وأكّد وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف بدوره أن السلوك الأميركي لن يبقى من دون رد من بلاده.

وفي سياق آخر أعلنت واشنطن أن الحزمة الثانية من العقوبات الأميركية ضد روسيا قد تشمل تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي.

من جهة أخرى أعلنت الخارجية الروسية أنه تم القضاء بشكل كامل على البؤر الإرهابية جنوب غرب سوريا، مضيفةً أنه خلال الأشهر المقبلة يمكن لأكثر من مليون و800 ألف لاجئ العودة إلى سوريا.