مكتب السنوار ينفي للميادين إجراءه مقابلة مع صحيفة إسرائيلية

مكتب رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار ينفي للميادين اجراء مقابلة مع صحيفة إسرائيلية، ويوضح أن اللقاء تم مع صحيفة "لاريبوبليكا" الإيطالية، ورئيس المكتب الإعلامي الحكومي في غزة سلامة معروف يقول للميادين "تفاجأنا بنسب يديعوت أحرونوت مقابلة السنوار لها".

  • رئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار

نفى مكتب رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار للميادين إجراء مقابلة مع صحيفة إسرائيلية.

مكتب السنوار أكد للميادين أن اللقاء تم مع صحيفة "لاريبوبليكا" الإيطالية.

مدير المكتب الإعلامي الحكومي في غزة سلامة معروف قال للميادين "تفاجأنا بنسب يديعوت أحرونوت مقابلة السنوار لها".

وأكد معروف أن المراسلة الايطالية نفسها أبلغتنا بدهشتها من تحريف "يديعوت أحرونوت" لمقابلة السنوار.

معروف لفت إلى أن الصحفية الايطالية التي أجرت المقابلة مع السنوار دخلت كصحفية تعمل في صحيفة "لاريبوبليكا" الايطالية، وهي تقدمت بطلب لعمل مقابلة مع قائد حماس في غزة عبر مكتبه لصالح الصحيفة المذكورة، وجرت الموافقة وزودتهم بالأسئلة مكتوبة وتم الرد عليها أيضاً كتابياً، ولم تتجاوز فترة حضورها لمكتبه بضع دقائق لأخذ صور للمقابلة الصحفية.

بالإضافة، لفت معروف إلى أن "الإعلام الاسرائيلي معتاد على التحريف واثارة الالتباسات في ظل قرارنا الواضح بمقاطعته"، خاتماً حديثه للميادين بالتشديد على رفض "أي تطبيع مع العدو الإسرائيلي وملتزمون عدم التعامل مع اعلامه".

وكان موقع "روترنت" الإسرائيلي زعم أن السنوار أجرى مقابلة مع صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، مدعياً أن رئيس حماس في غزة كان يعرف ذلك.

والسنوار أحد أبرز قادة حماس اعتقلته قوات الاحتلال الإسرائيلي عدة مرات وحكم عليه بأربعة مؤبدات، قبل أن يحرر في صفقة "وفاء الأحرار" عام 2011.