لبنان: توقيف داعشي قبل تنفيذ عملية تفجير شمال البلاد

شعبة المعلومات في القوى الأمنية اللبنانية تتمكن من توقيف داعشي في منطقة عكار شمال لبنان قبل تنفيذ عمليته بعبوة ناسفة، ومخابرات الجيش اللبناني توقف فلسطينياً في مخيم عين الحلوة وهو من أبرز المزورين لجوازات السفر والعملة ومتورط بتزوير جواز الموقوف الشيخ أحمد الأسير لمحاولة الفرار به قبل توقيفه عام 2015.

القوى الأمنية اللبنانية تتمكن من توقيف داعشي قبل تنفيذ عمليته في الشمال

أوقفت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي اللبناني بعملية خاطفة اليوم الأربعاء في عكار شمال لبنان المدعو (أ.ض) الذي ينتمي لتنظيم داعش بعد توفر معلومات حول إيعاز التنظيم للمجندين له بتنفيذ عمليات إرهابية في البلدان المقيمين فيها.   

وبالتحقيق مع الموقوف اعترف بأنه انتسب للتنظيم منذ 8 أشهر وكان ينوي تنفيذ عملية إرهابية في لبنان بعد مبايعته لأبو بكر البغدادي.

كما اعترف أنه وقبل أن ينفذ عمليته بواسطة قارورة غاز منزلية، طلب منه إعدادها كونها سهلة وموادها في متناول اليد، باشر بتحضيرها بصورة سرية للغاية، تمّ توقيفه قبل الانتهاء من تجهيزه العبوة.


..وتوقيف فلسطيني زوّر جواز سفر الشيخ أحمد الأسير لمحاولة الفرار به

وفي سياق متصل، تمكنت مخابرات الجيش اللبناني من توقيف الفلسطيني حسن نوفل الملقب بـ"الحكيم" داخل مخيم عبين الحلوة جنوب لبنان، وهو مطلوب من السطات اللبنانية على خلفية تورطه بقضايا تزوير مرتبطة بملفات أمنية أبرزها تزوير جواز سفر الشيخ أحمد السير الموقوف والذي حاول الفرار به قبل توقيفه في العام 2015، إلى جانب تزوير وثائق هوية وجوازات سفر للعديد من المطلوبين.

يذكر أن نوفل هو مسؤول سابق في الجبهة الشعبية القيادة العامة، وكان قد تردد اسمه مراراً كأحد أبرز المطلوبين المزورين لجوازات السفر والعملة.