بومبيو: واشنطن لن تموّل إعادة إعمار سوريا إذا لم تنسحب منها القوات الإيرانية والمدعومة منها

وزير الخارجية الأميركي يهدد بأن بلاده لن تموّل إعادة إعمار سوريا ما دامت القوات الإيرانية والمدعومة من إيران لم تغادر الأراضي السورية بشكل نهائي. كما يشير إلى أن إدارة ترامب تريد أيضاً حلّاً سياسياً وسلمياً للأزمة السورية.

بومبيو: واشنطن لن تموّل إعادة إعمار سوريا ما دامت القوات الإيرانية والمدعومة منها لم تغادر الأراضي السورية بشكل نهائي

هدد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو من أن واشنطن لن تموّل إعادة إعمار سوريا ما دامت القوات الإيرانية أو المدعومة من إيران لم تغادر هذا البلد بنحو نهائي، وفق تعبيره.

وفي كلمة له أمام أعضاء المعهد اليهودي للأمن القومي تطرق بومبيو إلى الوضع الجديد على الأرض وقال "إذا لم تضمن سوريا الانسحاب الكامل للقوات المدعومة إيرانياً فلن تحصل على دعم أميركا لإعادة الإعمار".

وأكد أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب تريد أيضاً حلاً سياسياً وسلمياً للأزمة السورية"،  على حدّ تعبيره.

الرئيس السوري بشار الأسد، كان قد أكد في حزيران/ يونيو الماضي أن لدى سوريا ما يكفي من القوة للإعمار، معلناً أن الغرب لن يشارك في إعادة إعمار بلاده.

وكان مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي جون بولتون قال مؤخراً إن وجود القوات الإيرانية وتنظيم داعش في سوريا، يستدعي بقاء قوات الولايات المتحدة هناك.

وحذر بولتون طهران من أنها "ستدفع الثمن غالياً"، في حال هددت الولايات المتحدة أو حلفاءها.