مادورو يتهم المعارضة بمحاولة إثارة الفوضى

الرئيس الفنزويليّ نيكولاس مادورو يتهم المعارضة بمحاولة التسبّب بالفوضى في البلاد من خلال التهديدات بالعودة الى التظاهرات، بالتزامن مع إعراب رئيس البرلمان الفنزويليّ عن استعداده لتولّي رئاسة البلاد مؤقّتاً.

مادورو يتهم المعارضة بمحاولة إثارة الفوضى من خلال التظاهرات
مادورو يتهم المعارضة بمحاولة إثارة الفوضى من خلال التظاهرات

اتّهم الرئيس الفنزويليّ نيكولاس مادورو المعارضة بمحاولة التسبّب بالفوضى في البلاد من خلال التهديدات بالعودة الى التظاهرات.

وقال مادورو "إنه استعراض لمحاولة فرض الفوضى، يبدون وكأنهم صبية صغار سيطروا على المعارضة ويسعون للفوضى مجدداً، إنها المجموعة نفسها التي قادت التظاهرات سابقاً،وستسعى لتأدية هذا الاستعراض يومياً".

رئيس البرلمان الفنزويليّ خوان غوايدو كان حرّض القوات المسلحة على التخلّي عن دعمها للرئيس نيكولاس مادورو.

وفي كلمة ألقاها في كراكاس أعرب عمّا وصفه بالاستعداد لتولّي رئاسة البلاد مؤقّتاً، والدعوة إلى إجراء انتخابات وهو الأمر الذي لا يستطيع فعله إلا بدعم من القوات المسلّحة، وفق تعبيره.

ومنذ أيام، وصف مادورو عبر التلفزيون الحكومي رئيس الجمعية الوطنية الجديد أي البرلمان، خوان جويدو بـ "العميل الأميركي" مشيراً إلى أن "أجهزة المخابرات الأمريكية هم من يشرفون عليه".

ويخضع برلمان فنزويلا منذ كانون الأول/ ديسمبر 2015 لسيطرة المعارضين للرئيس نيكولاس مادورو.