مصدر عسكري في "قسد" يعلن إجلاء 3 آلاف شخص بينهم مستسلمين من داعش شرق سوريا

مصدر عسكري في قسد يعلن إجلاء 3 ألاف شخص بينهم عدد كبير من المستسلمين من داعش شرق سوريا. ووزير الخارجية التركي يشدد على أهمية الأمن والاستقرار في سوريا بالنسبة للاستقرار في بلاده.

مصدر من "قسد": إجلاء 3 آلاف شخص بينهم عدد كبير من المستسلمين من داعش شرق سوريا
مصدر من "قسد": إجلاء 3 آلاف شخص بينهم عدد كبير من المستسلمين من داعش شرق سوريا

أعلن مصدر عسكري في قوات سوريا الديمقراطية عن إجلاء ثلاثة آلاف شخص بينهم عدد كبير من المسلحين المستسلمين من داعش شرق سوريا.

وأشار المصدر إلى أن عدداً من مسلحي تنظيم داعش ما زال متحصناً في آخر جيب للتنظيم في مدينة الباغوز في دير الزور.

وزارة الدفاع التركية قالت من جهتها إن القوات التركية قصفت مواقع كردية في منطقة تل رفعت شمالي سوريا.

وكانت الميادين قد أفادت الأحد الماضي وفقاً لمعلومات بأن قوات سوريا الديموقراطية أوقفت معاركها في الباغوز مع داعش بسبب مطالبات بالتفاوض.

وأشارت المعلومات إلى أن المفاوضات قد تشمل أيضاً الراهب الايطالي باولو داليلو والصحفي الأميركي جون. كما أعلنت "قسد" أن معاركها مع التنظيم في آخر معاقله في الباغوز ستكون حاسمة.

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو شدد على أهمية الأمن والاستقرار في سوريا بالنسبة للاستقرار في بلاده.

وخلال زيارته إلى قضاء ييلاداغي في لواء هاتاي اسكندرون قال أوغلو إن بلاده ماضية قدماً نحو تطهير المناطق السورية الواقعة شرقي نهر الفرات من مسلحي حزب العمال الكردستاني، وأنه لا خيار آخر لتركيا سوى القضاء على المتشددين المتمركزين في تلك المناطق.