فالفيردي الرائع

كيف أظهر إرنستو فالفيردي إحترامه لبرشلونة رغم إقالته؟

  • إرنستو فالفيردي

 

أصبح المدرب إرنستو فالفيردي خارج برشلونة الإسباني بعد أن أقاله الأخير يوم الإثنين الماضي واستبدله بكيكي سيتيين.

لكن مغادرة فالفيردي لملعب "كامب نو" لم تكن عادية بل أظهر فيها المدرب احتراماً كبيراً للفريق الذي قاده للتتويج بلقب "الليغا" مرتين مبرزاً جانباً من شخصيته خارج الملعب.

البداية كانت قبل قرار الإقالة حيث توجّه فالفيردي بعد الحصة التدريبية الأخيرة له مع "البرسا" لرئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو في ظل الأحاديث عن إقالته، قائلاً: "أنا مدرّب محترف، إفعلوا ما تريدون فعله"، ليُظهر بذلك تقبّله للقرار دون انتقاد النادي.

أما بعد إقالته فتوجّه فالفيردي للاعبي برشلونة وجمهوره قائلاً: "من الآن، أتمنى لكم كل الحظ في العالم وكذلك للمدرب الجديد كيكي سيتيين".

الجديد في هذا الجانب هو ما ذكرته صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الكتالونية اليوم بأن فالفيردي تنازل عن مستحقّاته لآخر عام ونصف العام في عقده.

خطوة نادرة الحدوث في الملاعب في زمن أصبح فيه العنصر المادي مسيطراً على عالم الكرة، تُعَدّ بمثابة تقديم الشكر من فالفيردي للنادي العريق الذي أتاح له الفرصة لتدريبه. خطوة، لا شك، أهمّ من كل الألقاب والإنجازات.