لاتسيو ثانياً بفوزه على إنتر ميلانو

يوفنتوس يفضّ شراكته في صدارة الدوري الايطالي لكرة القدم مع إنتر ميلانو مستفيداً من خسارة الأخير في مباراة القمة أمام لاتسيو 1-2 وذلك بفوزه على ضيفه بريشيا 2-0، في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم. 

  • فاز لاتسيو على إنتر 2-1

فضّ يوفنتوس شراكته في صدارة الدوري الايطالي لكرة القدم مع إنتر ميلانو مستفيداً من خسارة الأخير في مباراة القمة أمام لاتسيو 1-2 وذلك بفوزه على ضيفه بريشيا 2-0، في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم. 

ويملك يوفنتوس 57 نقطة بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو الذي دخل صلب المنافسة بعد فوزه، في حين تراجع إنتر ميلانو إلى المركز الثالث بـ 54 نقطة.

وخاض يوفنتوس المباراة في غياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي قرّر مدربه ماوريتسيو ساري إراحته قبل 10 أيام من مواجهة ليون الفرنسي في ذهاب ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.

وكان رونالدو سجل هدفاً على الاقل في مبارياته العشر الأخيرة في الدوري المحلي.

وجاءت نقطة التحول في المباراة في الدقيقة 37 لدى طرد الفرنسي فلوريان ايي لاعتراضه الويلزي آرون رامسي على مشارف المنطقة فطرده الحكم بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية ونجح الأرجنتيني باولو ديبالا من الركلة الحرة المحتسبة في افتتاح التسجيل.

وشارك البوسني ميراليم بيانيتش بدلاً من رامسي في الدقيقة 66 لكنه أصيب بعد ذلك بست دقائق ليحل الفرنسي بلايز ماتويدي بدلاً منه.

ومرر ماتويدي كرة باتجاه الكولومبي خوان كوادرادو داخل المنطقة ليلعبها الأخير من فوق الحارس المتقدّم مسجلاً الهدف الثاني (75).

 

لاتسيو في صلب المنافسة
على ملعب الأولمبي في العاصمة الايطالية، قلب لاتسيو تأخّره بهدف أمام إنتر ميلانو الى فوز مستحق 2-1 مؤكّداً بأنه منافس حقيقي على اللقب.

وسدّد أنطونيو كاندريفا كرة قوية فشل حارس لاتسيو في التقاطها فتهيات أمام الانكليزي آشلي يانغ فسدّدها في الشباك (44) مسجلاً أول أهدافه منذ انتقاله من مانشستر يونايتد الانكليزي في سوق الانتقالات الشتوية.

وبعد خمس دقائق على بداية الشوط الثاني احتسب الحكم ركلة جزاء للاتسيو انبرى لها هدافه تشيرو إيموبيلي بنجاح رافعاً رصيده في صدارة ترتيب الهدافين إلى 26 هدفاً هذا الموسم.

وحسم لاتسيو نتيجة المباراة بعد معمعة داخل المنطقة إثر ركلة ركنية وصلت أولا إلى المونتينيغري ادم ماروسيتش الذي سددها لكن المدافع الأوروغوياني دييغو غودين أبعدها قبل أن تجتاز خط المرمى لتتيهأ امام سافيتش فسيطر عليها وسدّدها داخل الشباك (69).

وتلقى سمبدوريا خسارة قاسية على أرضه أمام فيورنتينا 1-5 بينها ثنائية لكل من انريكو كييزا (40 من ركلة جزاء و78) والصربي دوسان فلاهوفيتش (18 من ركلة جزاء و57) بعدما منحه لاعب وسط سمبدوريا النروجي مورتن تورسباي التقدّم في الدقيقة الثامنة بتسجيله خطأ في مرمى فريقه.

وسجل مانولو غابياديني هدف المضيف الوحيد في الدقية الأخيرة.

وخسر ساسوولو أمام بارما بهدف وحيد سجله الدولي العاجي كواسي جرفينيو في الدقيقة 25.

وتعادل أودينيزي مع هيلاس فيرونا 0-0.

وأكمل نابولي أسبوعا رائعاً بالعودة من كالياري بالفوز بهدف وحيد سجّله البلجيكي دريس مرتنز (66).

وكان نابولي قطع شوطاً كبيراً نحو بلوغ المباراة النهائية لكأس إيطاليا بفوزه على إنتر ميلانو 1-0 في عقر دار الأخير منتصف الأسبوع.

وصعد نابولي إلى المركز الثامن متخطياً منافسه الذي تراجع إلى المركز الحادي عشر.

وتختتم المرحلة اليوم الاثنين بلقاء ميلان مع تورينو.