احتمال تأجيل أو إلغاء بطولة ويمبلدون هذا العام

منظّمو بطولة ويمبلدون للتنس يتحدّثون عن إمكانية تأجيل أو إلغاء البطولة هذا العام بسبب فيروس "كورونا".

  • كان تقرّر قبل ويمبلدون تأجيل "رولان غاروس"

بات من المحتمل أن يصل تأجيل أو إلغاء البطولات الرياضية إلى بطولة ويمبلدون للتنس، إحدى البطولات الأربع الكبرى، هذا العام بسبب تفشّي فيروس "كورونا"، بحسب ما قال المنظّمون.

وأضاف المنظّمون في بيان أن البطولة المقرّرة بين 29 حزيران/ يونيو و12 تموز/ يوليو لن تقام خلف أبواب مغلقة وأن تأجيل البطولة الكبيرة الوحيدة على ملاعب عشبية لوقت لاحق من هذا العام ”يحمل مخاطرة وينطوي على صعوبات“.

وسيُعقَد إجتماع طارىء الأسبوع المقبل لاتّخاذ قرار بشأن البطولة هذا العام.

وأُقيمت بطولة استراليا، أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم، قبل تفشّي الفيروس الذي تسبّب في فوضى عارمة للنشاط الرياضي في العالم كله ومنها بطولات اتحادي اللاعبين المحترفين واللاعبات المحترفات للتنس.

وقرّر منظمو بطولة "رولان غاروس" الأسبوع الماضي تأجيل البطولة المقامة على ملاعب رملية لتقام بين 20 أيلول/ سبتمبر والرابع من  تشرين الأول/ أكتوبر بدلاً من أيار/ مايو بسبب الأزمة الصحية العالمية.

وبينما أدّى تأجيل أولمبياد طوكيو إلى ترك فترة شاغرة لمدة أسبوعين في الجدول في تموز وآب فإنه من غير المرجّح إقامة ويمبلدون في هذه الفترة.

كما يصعب إقامة ويمبلدون في وقت لاحق من العام لأنها تملك ملعبين‭‭ ‬‬فقط يمكن تغطيتهما ولا يمكن إقامة المنافسات في ملاعب عشبية مفتوحة في أواخر الصيف.