روني: رونالدو خلف رحيل نيستلروي عن اليونايتد!

واين روني لاعب إيفرتون ونجم مانشستر يونايتد السابق يؤكد أن الهولندي رود فان نيستلروي رحل عن صفوف "الشياطين الحمر" بسبب علاقته المتوترة بالبرتغالي كريستيانو رونالدو.

خلافات وراء الكواليس وقعت بين رونالدو ونيستلروي

أكد واين روني لاعب إيفرتون، ونجم مانشستر يونايتد السابق أن الهولندي رود فان نيستلروي رحل عن صفوف "الشياطين الحمر" بسبب علاقته المتوترة بالبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأوضح روني"فان نيستلروي كان معتاداً على تلقي تمريرات من (دايفيد) بيكهام و(ريان) غيغز يحسمها هو. بعدها ظهر كريستيانو وانتهى هذا الأمر. اعتقد أنه أصيب بالإحباط. كان أحد أفضل الهدافين الذين لعبت معهم. لاحقا كنا نلاحظ جميعاً وجود مشكلة بينه وكريستيانو. كان يجب على أحدهما الرحيل وأعتقد أن أليكس فيرجسون اتخذ القرار الصائب".

وباعتراف روني هذا الذي أدلى به لمحطة "سكاي سبورتس" يكون قد أكد ما قاله المدير الإعلامي السابق لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير، أليستر كامبل، في سيرته الذاتية التي نشرت مؤخراً وهو أن كريستيانو رونالدو كان وراء رحيل نيستلروي عن صفوف مانشستر يونايتد في 2006 إلى ريال مدريد الإسباني.

وروى كامبل الذي تربطه علاقات وطيدة برجال الرياضة في إنكلترا أن اللاعب الهولندي قال إن كريستيانو وجد في البرتغالي كارلوس كيروش (مساعد مدرب الفريق وقتها أليكس فيرغسون) أباً جديداً له، الأمر الذي قدم نيستلروي اعتذاره عليه لاحقاً لكن اللاعب البرتغالي لم يقبله.

وخلال موسم 2009-2010، الذي انتقل فيه كريستيانو إلى ريال مدريد بعد أن قضى ستة مواسم مع اليونايد، التقى بفان نيستلروي مجدداً لكنهما لم يلعبا سويا قط، ففي المباريات الاربع التي خاضها الهولندي قبل رحيله إلى هامبورغ لم يلتق فيها مع البرتغالي سوى عندما حل محله في مباراة أمام خيريز.

واعتزل نيستلروي اللعب في العام 2012 عندما كان في صفوف ملقا الإسباني.