هل انتهت أزمة محرز مع ليستر؟

بوادر الحل لأزمة الجزائري رياض محرز مع فريقه ليستر سيتي تظهر بعد أن عاود التدرب معه عقب غياب دام نحو أسبوعين، حسبما ذكرت تقارير صحافية إنكليزية.

رياض محرز غاب حوالى الأسبوعين عن تدريبات ليستر (أ ف ب)

ظهرت بوادر الحل لأزمة الجزائري رياض محرز مع فريقه ليستر سيتي، بعد أن عاود التدرب معه عقب غياب دام نحو أسبوعين، حسبما ذكرت تقارير صحافية إنكليزية اليوم الجمعة.

وكان الفرنسي كلود بويل مدرب ليستر تحدث الخميس عن استمرار غياب محرز عن الفريق في مباراته مع مانشستر سيتي السبت في المرحلة السابعة والعشرين. وقال بويل للصحافيين "أعتقد أن رياض لن يخوض مباراة السبت"، معرباً عن أمله "في أن يستعيد التفكير بطريقة صحيحة وأن يعود إلينا ويعمل بجد. أفضل طريقة له هي أن يعود ويستمتع بكرة القدم".

وغاب محرز عن تدريبات فريقه وعن المرحلتين الماضيتين احتجاجاً على عدم إتمام ناديه صفقة انتقاله إلى مانشستر سيتي في فترة الانتقالات الشتوية التي أقفلت في 31 كانون الثاني/يناير.

وأكدت وسائل إعلام محلية أن ليستر رفض عرضاً من مانشستر وصل إلى 90 مليون يورو للتعاقد مع محرز، بعدما تحدثت سابقاً عن عرض آخر بقيمة 71 مليون دولار. لكن ليستر تمسك بمبلغ 80 مليون جنيه للتخلي عن نجمه الذي لعب دوراً بارزاً في إحراز لقبه التاريخي بتتويجه في الدوري الممتاز في الموسم قبل الماضي.

وأشارت شبكة "سكاي سبورت" إلى أن ليستر فرض على محرز غرامة قدرها 240 ألف جنيه بسبب غيابه المتكرر.

وبغياب محرز، خسر ليستر أمام إيفرتون 1-2 ثم تعادل مع سوانزي سيتي 1-1.


التعليقات