بوتين تباحث مع إنفانتينو حول مونديال روسيا

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يستقبل في قصر الكرملين رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جياني إنفانتينو حيث استعرضا الاستعدادات لمونديال روسيا 2018.

بوتين مستقبلاً إنفانتينو (أ ف ب)

استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في قصر الكرملين رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جياني إنفانتينو حيث استعرضا الاستعدادات لمونديال روسيا 2018.
وكشف الكرملين أنه كان من المقرر أن يعقد الاجتماع في مدينة سوتشي (البحر الأسود)، ولكن بوتين ألغى رحلته عقب كارثة الطائرة الروسية التي تحطمت الأحد وعلى متنها 71 راكباً.
ونقل إنفانتينو في بادئ الأمر تعازيه للرئيس الروسي على هذا الحادث، الأكبر في تاريخ روسيا منذ نهاية 2016.
وأبرز ديميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة، أن بوتين وإنفانتينو تجمعهما "علاقة جيدة"، مضيفاً بأن "روسيا تستعد بشكل جيد للغاية لمونديال كرة القدم".
وخلال حضوره مراسم قرعة كأس العالم أول كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أبدى إنفانتينو "قناعته" بأن المونديال الروسي سيكون "الأفضل في التاريخ".
وأكد حينها: "أنا مقتنع بأن مونديال روسيا سيكون الأفضل في التاريخ. هذه هي مهمتنا، تنظيم المونديال الأفضل. نظراً لما شاهدناه، كل شيء بات جاهزاً، وما لم يجهز، سينتهي قريباً".
وبدأ الفيفا في نهاية الشهر الماضي المرحلة الأخيرة من متابعة جاهزية الملاعب التي ستستضيف مباريات المونديال، قسمت لثلاث فترات، الأولى بزيارة ملعب "لوجنيكي"، الذي يتّسع لـ 81 ألف مقعد وسيحتضن المباراتين الافتتاحية والنهائية للبطولة، وأشرف عليها خبراء من الفيفا ومن اللجنة المنظمة.
كما زار الجانبان أيضاً ملعب سبارتاك موسكو (45 ألف مقعد)، وسان بطرسبرغ أرينا (68 ألف مقعد)، والذين أبديا جاهزيتهما لاستضافة المباريات بعد بطولة كأس القارات الصيف الماضي.
بينما ستتم متابعة الملاعب التسعة الباقية في شهري شباط/ فبراير الجاري، وآذار/ مارس المقبل، ثم ستدعو اللجنة المنظمة وسائل الإعلام لاختبار جاهزية المنشآت.
وسيشارك في هذه الجولة خبراء في مجال البناء والأمن والنقل واللوجستيات والاتصالات والتسويق والتعامل مع وسائل الإعلام، بالإضافة لمجالات أخرى.


التعليقات