رئيس باوك سالونيكا يعتذر عن اقتحامه ملعباً وهو يحمل السلاح

رئيس نادي باوك سالونيكا اليوناني، إيفان سافيديس، يعتذر عن اقتحامه ملعب مباراة فريقه مع آيك أثينا وهو يحمل مسدساً للاحتجاج على إلغاء هدف.

رئيس باوك وسلاحه بادٍ في الصورة

اعتذر رئيس نادي باوك سالونيكا اليوناني، إيفان سافيديس، اليوم الثلاثاء، عن اقتحامه ملعب مباراة فريقه مع آيك أثينا، أول أمس الأحد، وهو يحمل مسدساً للاحتجاج على إلغاء هدف.

وقال سافيديس في خطاب موجه للجماهير "أريد أن أطلب الصفح من كل محبي باوك وكل جماهير كرة القدم في اليونان وفي كل العالم".

وأضاف "أعتذر عما حدث، بالتأكيد لم يكن لديّ الحق في الخروج إلى أرضية الملعب هكذا. رد فعلي العاطفي كان ناتجاً عن الوضع السلبي السائد في كرة القدم اليونانية في الفترة الأخيرة وعن كل الأحداث غير المقبولة التي حدثت قبل قليل من نهاية مباراة باوك وآيك".

وأوضح سافيديس أن قرار إلغاء الهدف الذي سجله فريقه وإيقاف المباراة كان من الممكن أن يتسبب في وضع خارج عن السيطرة، وأنه أراد من تصرفه ذلك فقط أن "يحمي عشرات الآلاف من جماهير باوك من الاستفزازات والمواجهات أو حدوث خسائر بشرية ممكنة".

كما أكد أنه لم يهدد أي شخص، وأنه كان "رهينة الطبقة الحاكمة الفاسدة في كرة القدم".

يذكر أنه تم اقتحام ملعب "تومبا" بعدما ألغى حكم المباراة كومينيس، هدف من تسلسل سجله لاعب باوك فرناندو فاليرا في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

وبعد ساعتين من توقف المباراة، التي كانت ضمن منافسات الجولة الـ25 من المسابقة المحلية، ولجوء الحكم لغرف تغيير الملابس، غير الحكم من رأيه ليحتسب الهدف وتنتهي المباراة 1-0 لصالح باوك.

وفي اليوم التالي، أصدرت الشرطة اليونانية أمر اعتقال بحق سافيديس، ثم أصدر وزير الدولة لشؤون الرياضة يورغوس فاسيلياديس قراراً بإيقاف منافسات الدوري اليوناني لكرة القدم لأجل غير مسمى على خلفية هذه الواقعة.

من جانبه، عارض رئيس رابطة الدوري اليوناني الممتاز للعبة جيورجوس ستراتوس عقب اجتماع مع فاسليليديس قرار إيقاف مباريات البطولة، معتبراً أن "الإيقاف لن يحل أي مشكلة بل إنه يشكل خطراً هائلاً وربما يقودنا إلى اتجاه بعيد عن أهدافنا".

وأضاف "الإيقاف يعني إلغاء أي شيء إيجابي تحقق. قرار وقف المباريات يهدد رياضة كرة القدم بأكملها إلى جانب عواقبه المالية".

وأوضح ستراتوس أنه طالب "باستئناف المباريات في أقرب فرصة“" لكن السلطات لم تحدد تاريخاً لذلك.


التعليقات