يوفنتوس بطلاً للدوري الإيطالي

يوفنتوس يحسم لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة السابعة على التوالي بينها أربعة مواسم حصد خلالها الثنائية المحلية وذلك قبل جولة واحدة على نهاية الموسم بتعادله سلبياً مع مضيفه روما ليحصد النقطة الوحيدة التي كان يحتاجها.

لاعبو يوفنتوس يحتفلون باللقب (أ ف ب)

كما كان متوقّعاً، حسم يوفنتوس لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة السابعة على التوالي بينها أربعة مواسم حصد خلالها الثنائية المحلية وذلك قبل جولة واحدة على نهاية الموسم بتعادله سلبياً مع مضيفه روما ليحصد النقطة الوحيدة التي كان يحتاجها.

وجاء فوز يوفنتوس باللقب بطريقته المعتادة تحت قيادة مدربه ماسيمليانو أليغري.

وفاز منافس "اليوفي" نابولي 2-0 على مضيفه سمبدوريا وسجل رقماً قياسياً للنادي في رصيد النقاط، لكن ذلك كان بدون فائدة حيث يتأخر بفارق أربع نقاط عن يوفنتوس قبل جولة واحدة على النهاية.

وسينهي نابولي، الذي توقفت مباراته لفترة قصيرة في الشوط الثاني بسبب هتافات من أصحاب الأرض ضد الضيوف، المسابقة في المركز الثاني للمرة الثانية في آخر ثلاثة مواسم بقيادة مدربه ماوريتسيو ساري.

وحافظ يوفنتوس، الذي حصد لقبه 34 في الدوري الإيطالي، على سجلّه المحلي المثالي بحصد ثنائية الدوري والكأس للمرة الرابعة على التوالي تحت قيادة ماسيميليانو أليغري، الذي فاز أيضاً بالدوري مع ميلان في 2011، كما بلغ نهائي دوري أبطال اوروبا مرتين في هذه الفترة. 

ويملك يوفنتوس 92 نقطة من 37 مباراة مقابل 88 لنابولي وهو ما يزيد بواقع نقطتين عن الموسم الماضي. وبات رصيد روما 74 نقطة مقابل 72 للاتسيو و69 لإنتر ميلانو.

وأهدر لاتسيو فرصة ضمان إنهاء الموسم في المركز الرابع، وهو آخر المراكز المؤهلة للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد أن تعادل 2-2 أمام كروتوني المهدد بالهبوط.

وأنعش هذا التعادل آمال إنتر، الذي سبق أن أهدر فرصته عندما خسر يوم السبت على أرضه 2-1 أمام ساسوولو لكنه عاد ليتنفس الصعداء.

وسيلتقي الفريقان في آخر مباريات الموسم في روما يوم الأحد المقبل. وسيضمن الفوز لإنتر احتلال المركز الرابع نظراً لتفوّقه في المواجهات المباشرة بين الفريقين.

وضمنت فرق يوفنتوس ونابولي وروما التأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل.

 


التعليقات