منتخب إيطاليا يواصل نتائجه المخيّبة

منتخب إيطاليا يتعادل على أرضه مع نظيره الأوكراني 1-1 في مباراة دولية ودية في آخر تجربة له قبل مواجهة بولندا في دوري الأمم الأوروبية الأحد المقبل خارج ملعبه.

لاعب إيطاليا لورنزو إنسينيي خلال المباراة (أ ف ب)

واصل منتخب إيطاليا سلسلة نتائجه المخيّبة وتعادل على أرضه مع نظيره الأوكراني 1-1 في مباراة دولية ودية في آخر تجربة له قبل مواجهة بولندا في دوري الأمم الأوروبية الأحد المقبل خارج ملعبه.

وشارك أساسياً في المباراة، لاعب وسط باريس سان جيرمان الفرنسي ماركو فيراتي بعد غياب لعدة أشهر، في حين غاب المهاجم المشاكس ماريو بالوتيلي لتراجع مستواه منذ مطلع الموسم الحالي.

ونجح جناح يوفنتوس فيديريكو برنارديتشي في افتتاح التسجيل بتسديدة بيسراه من خارج المنطقة ارتطمت بيد الحارس الأوكراني أندري بياتوف وتهادت داخل شباكه (55)، لكن فريقه لم ينعم بهذا التقدم طويلاً لأن رسلان مالينوفسكي أدرك التعادل لأوكرانيا بعدها بسبع دقائق.

يذكر أن إيطاليا كانت قد استهلت مشوارها في دوري الأمم الأوروبية بسقوطها في فخ التعادل السلبي مع بولندا على أرضها، ثم خسارتها أمام البرتغال 0-1.

وتحاول إيطاليا بطلة العالم أربع مرات، استعادة أمجادها السابقة لا سيما بعد فشلها في التأهل إلى مونديال روسيا لتغيب عن النهائيات للمرة الأولى منذ عام 1958.