ميسي جديد يولد في مدريد (فيديو)

بات بإمكان ريال مدريد الآن أن يحلم بلاعب بمواصفات ليونيل ميسي في فريقه الأول بعد سنوات. "ميسي" من قلب مدريد، واسمه باولو إياغو.

يُشَبَّه إياغو بميسي من خلال موهبته
يُشَبَّه إياغو بميسي من خلال موهبته

من المعلوم أن ريال مدريد كان قريباً من ضم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى صفوفه عندما كان لا يزال فتى صغيراً. في النهاية أصبح ميسي لاعباً لبرشلونة. نشأ في أكاديميته "لا ماسيا" ونمت موهبته شيئاً فشيئاً ليصبح لاحقاً أفضل لاعب في تاريخ "البرسا" وواحداً من أفضل اللاعبين في تاريخ الكرة. 

وليس خافياً أيضاً أن ريال مدريد شعر بالندم بعد سطوع نجم ميسي لتفريطه بهذه الجوهرة الثمينة. حُكي كثيراً بأنه حاول "تصحيح خطائه" عبر ضم النجم الأرجنتيني في السنوات اللاحقة، لكن بقيت تلك مجرّد أمنيات وأحلام لم ترقَ إلى مستوى المحاولات الجدية، إذ من جهة فإن النادي الكتالوني لن يتخلى عن لاعبه الأسطوري أو حتى يفكّر في المسألة، ومن جهة ثانية فإن "ليو" تعلّق قلبه ببرشلونة ولا يمكن له مغادرته حتى إلى فريق غير ريال مدريد.

لكن بإمكان "الميرينغي" الآن أن يحلم بلاعب بمواصفات ميسي في فريقه الأول بعد سنوات. "ميسي" من قلب مدريد هذه المرة. نشأ في مدرسته "لا فابريكا". هو فتى موهوب يبلغ 11 عاماً ويُشبَّه بالنجم الأرجنتيني. الصحف المدريدية تتحدّث عنه دوماً وتلاحق أخباره خصوصاً أن هذا الفتى يُثبت يوماً بعد آخر أنه قادم ليكون بالفعل "ميسي مدريد". هذا الفتى اسمه باولو إياغو لاعب فريق ريال مدريد تحت 12 عاماً.

كل شيء يقدّمه إياغو في الملعب يُثبت أن فيه الكثير من ميسي رغم صغر سنه. مراوغاته، انطلاقاته بالكرة، أهدافه، تمريراته، في كل هذه هو يُشبه ميسي. وعلى غرار النجم الأرجنتيني فإن إياغو يرتدي القميص رقم 10، وهو، أضف إلى كل ذلك، يتمتّع بشخصية كاريزماتية.

بالأمس نشر الموقع الإلكتروني لصحيفة "أس" لقطة لهدف جديد سجّله إياغو بتسديدة ساحرة كما لو أنه نجم مضى على وجوده 10 أعوام في الملاعب. بالأمس أيقن المدريديون أكثر فأكثر أنهم أمام "ميسي مدريد".