تطمينات حول إصابة نيمار

بعد أن شغل نيمار الجميع أمس بقرار مدربه في المنتخب البرازيلي تيتي سحب شارة القائد منه ومنحها لداني ألفيش، ها هو يتصدّر العناوين مجدّداً اليوم بعد مغادرته تدريبات "السيليساو" متألماً.

تعرّض نيمار للإصابة خلال تدريبات "السيليساو" (أ ف ب)
تعرّض نيمار للإصابة خلال تدريبات "السيليساو" (أ ف ب)

بعد أن شغل نيمار الجميع أمس بقرار مدربه في المنتخب البرازيلي تيتي سحب شارة القائد منه ومنحها لداني ألفيش، ها هو يتصدّر العناوين مجدّداً اليوم بعد مغادرته تدريبات "السيليساو" متألماً.

لكن اللجنة الفنية للمنتخب البرازيلي استبعدت تعرّض مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي لإصابة خطيرة، وفقاً لما أكدته الفحوصات الطبية التي خضع لها بعدما غادر تدريبات "السيليساو" إثر شعوره بآلام في ركبته اليسرى.
وأوضح الاتحاد البرازيلي للعبة في بيان أن "نيمار خضع لفحوصات الثلاثاء في تيريسوبوليس تحت إشراف طبيب منتخب البرازيل رودريغو لاسمار الذي استبعد وجود إصابة خطيرة في الركبة اليسرى للاعب".
وخضع نجم "السيليساو" لفحوصات عقب شعوره بآلام في الركبة اليسرى، ليغادر الملعب قبل انتهاء المران الذي يأتي ضمن استعدادات المنتخب لبطولة "كوبا أميركا" التي ستنطلق في البرازيل في 14 حزيران/ يونيو المقبل.
وذكر الاتحاد أن نيمار يعاني من آلام في الركبة وسيواصل العلاج تحت إشراف الطبيب، مضيفاً أنه سيخضع لإعادة تقييم.
وتنافس البرازيل في البطولة ضمن المجموعة الأولى إلى جانب بوليفيا وفنزويلا وبيرو.