فرحة عربية ثانية بتأهّل مُستحَقّ لتونس

تونس تلحق بالجزائر إلى نصف نهائي بطولة أمم أفريقيا 2019 بفوزها على مدغشقر 3-0 في ربع النهائي.

المساكني محتفلاً بهدفه (أ ف ب)
المساكني محتفلاً بهدفه (أ ف ب)

لحقت تونس بالجزائر إلى نصف نهائي بطولة أمم أفريقيا 2019 بفوزها على مدغشقر 3-0 في ربع النهائي.

وبحث "نسور قرطاج" عن هدف التقدّم في الشوط الأول لكن المحاولات اصطدمت بدفاع مدغشقر لتنتهي الدقائق الـ 45 الأولى سلبية.

وبدا تصميم التونسيين كبيراً منذ بداية الشوط الثاني لتسجيل الهدف الأول، إذ في الدقيقة 47 سجّل وهبي الخزري هدفاً لكن الحكم المساعد ألغاه لوجود تسلّل.

لكن الدقيقة 52 شهدت الهدف التونسي بعد تسديدة من فرجاني ساسي اصطدمت بالمدافع جيروم مومبريس وغيّرت طريقها إلى الشباك.

وكاد الخزري أن يضيف الهدف الثاني من ركلة حرة في الدقيقة 55 لكن الحارس ميلفن أدريان أبعدها.

غير أن هذا الهدف لم يتأخّر إذ في الدقيقة 60 سدّد الخزري كرة أبعدها الحارس لتعود إلى المساكني الذي تابعها في المرمى مانحاً "نسور قرطاج" التقدّم 2-0، وهي المرة الأولى في البطولة التي يتقدّم فيها المنتخب التونسي بفارق هدفين.

وبعد الهدفين هدأ أداء تونس لادخار المجهود لنصف النهائي لكن البديل نعيم السليتي أبى إلا أن تنتهي المباراة بهدف ثالث عندما تلقّى في الوقت بدل الضائع تمريرة من الخزري بعد هجمة مرتدة ليسكنها الشباك وتنتهي المباراة بأفضل طريقة ويتأهّل "نسور قرطاج" لمواجهة السنغال.

واللافت أن منتخب تونس سجّل 3 أهداف في المباراة وهو مجموع ما سجّله في 4 مباريات، كما أنه الفوز الأول بعد 4 تعادلات، علماً أن تونس ستلعب نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 2004 عندما أحرزت اللقب.