التعريفات - #أفيغدور ليبرمان

يتحدث ترامب وماكرون عن اتفاق جديد مع إيران يقوم على أساس الاتفاق النووي لعام 2015 مع تمديد بعض مهله وتوسيعه ليضم الصواريخ الباليستية و"تدخلات" إيران في الشرق الأوسط.

وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقول إن إيران تنصب منظومات أسلحة في سوريا ضد إسرائيل، ويضيف أن الجيش الإسرائيلي أُقيم لمنع كل التهديدات ومن يهدد عليه أن يفهم أنه سيضطر لدفع ثمن!

وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقول إن إسرائيل لن تسمح بتمركز إيراني في سوريا، مضيفاً أن إسرائيل لن تقبل أي تقييد عندما يتعلق الأمر بمصلحتها الأمنية.

ممثل الرئيس الروسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف يقوم بزيارة مفاجئة لطهران ويبحث مع أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني التطورات السورية والعدوان الإسرائيلي على مطار التيفور في سوريا، تزامناً مع زيارة مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي إلى دمشق.

وسائل إعلام إسرائيلية تنشر مقطع فيديو يظهر قيام جنود إسرائيليين بقنص شاب فلسطيني على حدود قطاع غزة خلال فعاليات مسيرة العودة وفرحة الجنود بالإصابة الدقيقة للشاب، والنائب أحمد الطيبي يعتبر أن هذا الفيديو يمثل الوجه الحقيقي لإسرائيل.

القيادي في حركة حماس سامي أبو زهري يقول إن تهديدات وزير الأمن الإسرائيلي باستنفار جيش الاحتلال كلّه في مواجهة المظاهرات السلمية "دليل على حالة العجز والفشل"، بعد تهديد جيش الاحتلال بقصف مواقع تابعة للحركة إذا استمرت المسيرات والتظاهرات عند السياج الامني مع قطاع غزة.

شبّان فلسطينيون يجتازون قطاع غزة ويتجولون حول قاعدة عسكرية إسرائيلية في النقب، والجيش الإسرائيلي ينظر بخطورة كبيرة لعملية "التسلل".

مع التوصّل إلى تسوية بشأن قانون التجنيد، تبقى العيون شاخصة في إسرائيل إلى موقف وزير الأمن أفيغدور ليبرمان الذي من المفترض أن يحدّد موقفه مسار المشهد السياسي في إسرائيل.

"الشاباك" الإسرائيلي يقول إنه اعتقل خلية للجهاد الإسلامي خططت لاغتيال وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان عبر زرع عبوة ناسفة على الطريق الذي يسلكه.

وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقول إن التمركز الإيراني في سوريا مصدر قلق لإسرائيل قائلاً إن "هناك أوضاعاً لا تترك لنا خياراً إلا العمل".

مواقف إسرائيلية جديدة بشأن حادثة إسقاط الطائرة الإسرائيلية، وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقول خلال زيارته مستوطنة كريات شمونة شمال فلسطين المحتلة إن إسرائيل ليست مقيّدة بالرد على ما وصفه بالاستفزازات من الجانب السوري، فيما تعتبر صحيفة يديعوت أحرونوت أن إسرائيل الآن في وضع استراتيجي عقب إسقاط مقاتلة ال إف 16.

الجيش الإسرائيلي يواصل بناء الجدار على الحدود الشمالية مع لبنان، والحكومة اللبنانية تؤكد على ضرورة العمل على الساحة الإقليمية والدولية من أجل منع إسرائيل من بناء الجدار والذي تعتبره بأنه يمس بالسيادة اللبنانية.

رفضت الرئاسة اللبنانية التهديدات الإسرائيلية الأخيرة للبنان وأعلنت في بيان بعد لقاء خصص لبحث تلك التهديدات وضمّ الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس البرلمان نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري أنّ تلك التهديدات تشكّل انتهاكاً فاضحاً للقرار الدولي 1701.

رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو يقول إن وجهة إسرائيل ليست الحرب، زاعماً أن جيش الاحتلال هو "الأقوى في الشرق الأوسط". كلام نتنياهو يأتي بعد أيام على تأكيد وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أنّ الجبهة الداخلية هي التحدي الأكبر الذي تواجهه إسرائيل في الحرب المقبلة.

الباحث في الشؤون الإسرائيلية عباس إسماعيل يقول عبر الميادين إنّ تصريحات وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان حول ملف الغاز البحري يعكس ضعف إسرائيل حقيقة في ظل التوازنات القائمة، مشيراً إلى أنّه يستبعد ذهاب إسرائيل إلى حرب بسبب ملف الغاز البحري.

الرئيس اللبناني ميشال عون يؤكّد أنّ كلام وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان عن بلوك رقم 9 الخاص بالغاز البحري في المتوسط هو بمثابة "تهديد" مضيفاً أنّ للبنان الحق في ممارسة السيادة على مياهه الإقليمية، وحزب الله يعرب عن تأييده لمواقف الرؤساء الثلاثة، مجدداً التأكيد على "الموقف الثابت والصريح في التصدي الحازم لأي اعتداء على حقوقنا النفطية والغازية والدفاع عن منشآت لبنان وحماية ثرواته".

لا يمكن القول بأننا أمام حراك حقيقي في ملف الجنود والأسرى الفلسطينيين، فالحكومة الحالية برئاسة نتنياهو غير قادرة على دفع الفاتورة مرة ثانية مع تزايد المخاطر والتهديدات من محرّري صفقة شاليط، وعلى الرغم من فشل الحكومات السابقة خلال العقدين الأخيرين خلال تفاوضهم مع حزب الله في لبنان وكتائب القسّام في فلسطين إلا أنها لا تمتلك الجرأة الكافية على تحمّل صفقات جديدة.

القيادي في حركة حماس سامي أبو زهري يرد على تصريحات وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في تغريدة له على موقع تويتر، ويصفه بالجاهل في السياسة، وليبرمان يقول أن لفتح معبر رفح اعتبارات خاصة بإسرائيل، ويشرح أن الاستراتيجية التي تعتمدها إسرائيل مقابل حركة حماس في غزة تتركز في ستة بنود أساسية، ويؤكد أن التعويل الإسرائيلي على أن يثور الناس على حماس في غزة، دون أن تضطر إسرائيل لإعادة احتلال غزة من جديد.

خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس يثير جملة من ردود الفعل الفلسطينية، إذ رأت حماس أن خطاب عباس لم يرتق إلى مستوى التحديات، ودعوات أخرى إلى برنامج موحد للمواجهة، ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال وإلغاء اتفاق أوسلو، أما في إسرائيل فقد وصف خطاب الرئيس الفلسطيني بأنه دليل على "تشتيت في التفكير وتصرف شخص ليس لديه ما يخسره".

وسائل إعلام إسرائيلية تكشف أن حزب الله سيطلق في الحرب المقبلة ما بين 3 و4 آلاف صاروخ يومياً بمعدل 150 صاروخاً في الساعة، وتنقل عن وزير الأمن أفيغدور ليبرمان قوله ليس لدى 30 % من الاسرائيليين في الشمال حلول للاختباء.