التعريفات #ابن_تيمية

أسس التطرف الديني في الأديان الإبراهيمية

عرض كتاب "الأسس الدينية للأصولية في الأديان الإبراهيمية"، للأستاذَين د. فكري جواد عبد وعبد الأمير كاظم زاهد؛ مروحةً من صنوف الاتّجاهات "الأصولية" (بمعناها العُـنفيّ الإلغائيّ) للحركات الآيديولوجية المعطوفة عـلى "الديانات الإبراهيمية" (اليهودية المسيحية والإسلام)، وحيثيّاتِ تبلورِها ومسار فكرها ونشاطها العَمَلِيّ. ويشدّد مؤلِّفا الكتاب على أنّ "الأصوليّة" المتعصّبة، بوصفها آيديولوجيا فاعـلة، اتَّخذت، طوالَ التاريخ، ما تفْهمه من النصّ الديني، المبرِّرَ لها في تمكين برنامجِها لإحلال "الخلاص" الذي تـنشده للبشرية... أو للبيئة التي تنتمي هي إليها.

ابن تيمية وصحيح البخاري

ليس بغريب أو جديد على ابن تيمية فهو يقول بتحريف القرآن وكذلك بعدم عصمة النبي "صلّى الله عليه وآله وسلّم" والآن يقول بعدم صحّة البخاري ووقوع الغلط الكثير فيه ومع ذلك كله يأخذ بتلك الكتب وبالسنّة النبوية وأسّس عليها فكره التكفيري الدموي وتوحيده الخرافي الإسطوري، فصحيح البخاري يكون صحيحاً عندما يتماشى مع رغبات ابن تيمية ويوافق فكره المريض ويكون غير صحيح عندما يجد فيه ما لا يوافقه بآرائه الموبوءة.

ما هي النصوص المتوحشة التي تلهم التكفيريين؟

يجب قراءة النص المتوحش في سياقه السياسي أي سياق اقترانه بالسلطة أو سياق سعيه لامتلاك السلطة، إن السلطة هي التي تمتلك قوة الأمر وقوة التنفيذ، والخطورة تكمن في أن تكون نصوص التوحش برسم السلطة.

بين بداوة الأمّة وحواضرها، ابن رشد مقابل ابن تيمية.

قبل خمسة أعوام تقريباً، انفجر الاحتقان الذي أنتجته سلطات الأنظمة العربية القُطرية النهبوية ضدّ شعوبها في كل من تونس ومصر وسوريا واليمن، (وبصورة أقلّ حدة في البحرين). وتمت عنونته بالربيع العربي والثورات العربية. إلا أن الواقع يشير اليوم إلى أن ما يحدث في هذه الأقطار ليس إلا تدميراً ذاتيّاً تقوم به طبقات أفقرتها أنظمتها ماديّاً ومعنويّاً وروحيّاً، تقودها قوى ظلامية ارتهنت لمنظومة من أفكار التصحّر والتوحّش، ووجدت من الأعداء الخارجيين حلفاء طبيعيين لها.

بدايات التأسيس للفكر التكفيري

يعتبر التكفير منهجاً و مذهباً و إتجاهاً لازم ظهور الإسلام و كان يقوى و يضعف تبعا لتطورات الأحداث في جغرافيا الإسلام رغم أن مجهودات كبيرة بذلت في التاريخ الإسلامي من أجل نزع الفتيل عن نصوص الدم و فتاوى القتل. ضيف الحلقة: الدكتور علي الشعيبي - المفكر العربي والإسلامي.