التعريفات - #الرئيس_الإيراني_حسن_روحاني

الرئيس الإيراني يتهم أميركا بممارسة الإرهاب الاقتصادي، ويقول في مؤتمر رؤساء برلمانات إيران وروسيا والصين وتركيا وباكستان وأفغانستان حول مكافحة الإرهاب إن بلاده دفعت أثماناً باهظة لمكافحة الإرهاب، معتبراً أن خروج أميركا من الاتفاق النووي هو أحد أنواع الإرهاب الاقتصادي ضدّ إيران.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يؤكد أن نظيره الأميركي فشل في تحقيق ما أراده في الأمم المتحدة وأنه لم يحصد شيئاً من الاجتماعات، والمفوضة العليا للشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي تعلن أن الآلية الخاصة بتسهيل التجارة مع إيران ستنطلق قبل تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

رئيس الجمهورية اللبنانية يرسل برقية تعزية إلى الرئيس الإيراني حسن روحاني معزياً بضحايا الهجوم الذي استهدف عرضاً عسكرياً في مدينة الأهواز، ويعتبر أن الجريمة الإهابية تثبت أن الإرهاب وباء يصيبنا في الصميم.

البرلمان الإيراني يرفض إجابات الرئيس حسن روحاني عن أربعة محاور من أصل خمسة تتعلق بأسباب الفشل في التحكم بتهريب السلع والعملات الصعبة وبعدم اتخاذ إجراءات فعالة للحد من مستوى البطالة وبأسباب الركود الاقتصادي وانخفاض قيمة العملة المحلية.

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يقول إن الإجراءات الأوروبية بخصوص الاتفاق النووي حتى الآن عبارة عن مواقف ولم تُترجم على الأرض، ويؤكد أن الإرادة السياسية الأوروبية ستلقى تجاوباً من جانب إيران متى ما رافقت هذه الإرادة إجراءات عملية.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يقول إن "بلاده كانت تتفاوض مع الأميركيين لكنّهم هم من خرّبوا هذا الجسر"، ووزير الخارجية الإيرانيّ يؤكد أن "المفاوضات مع الأوروبيين مستمرّة والمسار إيجابي إلى الآن لكنّه غير كافٍ".

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الإيراني حسن روحاني يجريان اجتماعاً ثنائياً على هامش قمة دول حوض بحر قزوين، والموضوع السوري يتصدر الملفات.

يحاول الاتحاد الأوروبي حماية الشركات الأوروبية من العقوبات. وصدرت تعليمات منه للشركات بعدم الامتثال لمطالب البيت الأبيض بوقف كل الأعمال التجارية مع إيران.

القائد في الحرس الثوري غلام حسين غيب برور يردّ على تهديدات الرئيس الأميركي التي حذر فيها الرئيس الإيراني من تهديد الولايات المتحدة مرة أخرى ويقول إن أميركا لا تستطيع أن تمسّ طهران بشيء واصفاً التهديدات بأنها تصل إلى حدّ الحرب النفسية. ووزير الخارجية الأميركي يعلن أن واشنطن لا تخشى من فرض عقوبات تستهدف النظام الإيراني على أعلى مستوى.

إيران تتوَّج بلقبَي بطولة العالم للمصارعة الحرة والرومانية للناشئين التي أٌقيمت في زغرب الكرواتية للمرة الثالثة في تاريخها.

الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني يعتبر كلام الأميركيين عن سعيهم لخفض الصادرات الإيرانية إلى الصفر أمر غير قابل للتطبيق، ويؤكّد بقاء إيران في الاتفاق النووي شرط تحقيق مصالحها.

كيف تواجه إيران الحرب الأميركية؟

الحرب الاقتصادية التي تشنّها الإدارة الأميركية ضد إيران، تستهدف تخريب الاقتصاد ــ الاجتماعي بما يؤدي إلى احتجاجات ومطالب معيشية مشروعة وإلى اضطرابات غير مشروعة لزعزعة الاستقرار والتدخلات الخارجية الغربية. لكن هذه الحرب يمكن أن تحوّلها إيران إلى فرصة في العمل على بناء اقتصاد مقاوم بحسب دعوة المرشد السيد علي خامنئي وهي :

أمير دولة قطر يقول خلال اتصال مع الرئيس الإيراني إنه يشرف على عملية تعزيز علاقات بلاده مع إيران شخصياً وعلى جميع الصعد، والأخير يؤكد أنَّ الأزمة اليمنية لا تُحل بالطرق العسكرية، محذّراً من أن الهجوم على الحديدة سيؤدي إلى كارثة إنسانية.

الرئيس الايراني حسن روحاني يدعو إلى المشاركة الشعبية الواسعة في مراسم يوم القدس العالمي، ويقول إنه هذا العام يتزامن مع الذكرى السنوية السبعين لاحتلال الاراضي الفلسطينية والاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، والحرس الثوري يعتبر السكوت على جرائم الكيان الصهيوني بحق المشاركين في مسيرات العودة خيانة عظمى تستحق العقاب.

الولايات المتحدة تفرض عقوبات على عدد من الشركات الإيرانية والتركية و4 شركات طيران إيرانية، بالتزامن مع تأكيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية التزام ايران ببنود الاتفاق النووي.

الرئيس الايراني حسن روحاني يكشف أن لدى بلاده ردود فعل متوقّعة وغير متوقّعة إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النوويّ، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف يؤكد أنّ ايران ستستأنف تخصيب اليورانيوم وبقوة إذا تخلّت الولايات المتحدة عن هذا الاتفاق.

كبير مستشاري القائد العام للجيش الايراني رضا خرم طوسي يقول إن "السعودية عاجزة عن الصمود أمام قدراتنا العسكرية"، متوجهاً إلى الحكام السعوديين بقوله "لاتطلقوا تصريحات لاتتناسب مع حجمكم وقدراتكم العسكرية".، ومساعد قائد الجيش الادميرال حبيب الله سياري يوضح أن "الجيش الايراني جاهز للرد على أي تهديد بما يحظى به من كوادر كفوءة ومعدات حديثة".

رسائل واضحة ومطمئنة وجهها الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى دول المَنطقة والقوى الكبرى/ مطالباً خلال حضوره عرضاً عسكرياً للجيش الإيراني أميركا بالكفّ عن زعزعة أمن المَنطقة.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يقول بمناسبة عيد الجيش الإيراني إن بعض القوى الخارجية تستغل المجموعات الإرهابية لخدمة مصالحها، ويعتبر أن بعض القوى الأجنبية تتواجد في المنطقة بشكل غير قانوني وتعتدي دون موافقة الأمم المتحدةـ في حين أن سلاح إيران هو للردع وليس ضد دول المنطقة.

الرئيس الايراني حسن روحاني يقول إن التدخل الأجنبي ودعم الإرهابيين لا يزال متواصلاً في سوريا، لافتاً إلى أن "هناك تدخلات صهيونة" ما زاد في مشاكلها، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف يؤكد أن "على الجميع يجب أن يقبل أن الحل في سوريا سياسي وأن هذا الحل يجب أن يكون من قبل الشعب السوري ودور الدول الأخرى خاصة الغربية هو تسهيل ذلك".

المزيد